رئيس التحرير
محمود المملوك

بعد حادث الساحل الشمالي.. أبرز المعلومات عن برنامج رصد أسماك القرش

أسماك القرش
أسماك القرش

حالة من الرعب والفزع عاشها نزلاء إحدى قرى الساحل الشمالي بعد أنباء عن رصد عدد 2 سمكة قرش بالبحر المتوسط ومهاجمة أحد الغواصين، وتحذير من نزول البحر حتى إجراء عمليات المسح.

ومن جانبه أصدر مجلس مدينة العلمين بمحافظة مطروح يوم الجمعة الماضي، قرارًا بمنع نزول السائحين والمواطنين مياه البحر حتى إشعار آخر.

وفي وقت سابق، أطلقت وزارة البيئة برنامجًا لرصد وتتبع حركة أسماك القرش، المشروع كان من المفترض تنفيذه أثناء تولي الدكتور خالد فهمي حقبة وزارة البيئة سابقًا، لكنه توقف لسبب غير معلوم، وفيما يلي نستعرض أهم المعلومات عنه.

برنامج رصد القروش

- برنامج لرصد وتتبع حركة أسماك القرش في البحر.
- تم إطلاق البرنامج بعد عدة حوادث لمهاجمة القروش لسائحين أجانب.
- شكّلت وزارة البيئة لجنة فنية مكونة من متخصصين في هذا المجال.
- تحاول اللجنة المُشكّلة  معرفة السبب وراء زيادة تلك الهجمات.
- وصلت الخبيرة الأجنبية التي تقود الفريق المصري منذ عدة أيام.
- الفريق يستخدم أحدث الأجهزة في عمليات رصد القروش.
- يبدأ عمل البرنامج بقيادة الخبيرة الأجنبية في أول أكتوبر.
- يضع أعضاء اللجنة المختصة احتمالات وفروض كثيرة لتحليل سلوك أسماك القرش في الآونة الأخيرة 
- يستمر الفريق المُشكّل في عمليات البحث والرصد لمدة عام.
- تعلن وزارة البيئة والجهات المشاركة نتائج البحث في مؤتمر صحفي.

وفي وقت سابق، كشف مصدر مسؤول عن عمل خطة وزارة السياحة والآثار مع الجهات المعنية، لمنع تكرار حوادث هجوم أسماك القرش على شواطئ المدن السياحية.

وقال المصدر في تصريحات خاصة لـ "القاهرة 24"، إن هناك تكليف من القيادات السيادية لوزارة السياحة بوضع مُقترحات للتصدي لتكرار حوادث هجوم أسماك القرش على شواطئ المدن السياحية، وذلك بالتعاون مع الجهات المعنية.
 

عاجل