رئيس التحرير
محمود المملوك

والدة المهندس أحمد عاطف: واجهت المتهم وقالي بتشكي فيا دا أخويا

الضحية
الضحية

طالبت والدة المهندس أحمد عاطف، قتيل الدقهلية، بإعدام المتهم بقتل نجلها، دون أي رأفة أو رحمة. 

وأضافت والدة المهندس أحمد عاطف خلال بث مباشر مع موقع القاهرة 24، أنها أصيبت بصدمة عمرها بعد اكتشاف أن القاتل هو صديق نجلها، حيث حضر لمنزلها بعد ارتكابه الواقعة، وأقسم أنه ترك المجني عليه عقب استقلاله تاكسي أعلى كوبري جامعة المنصورة، ومنحه مبلغ 80 ألف جنيه. 

وأوضحت الأم، أن المتهم على الرغم من كونه صديق مقرب من نجلها، إلا أنه لم يشاركهم رحلة البحث عنه، وغاب عن الأنظار، وحاول إيهامهم أن نجلهم ذهب لمحافظة دمياط.

وأكدت والدة الضحية، أنها بمجرد علمها باختفاء نجلها، شعرت بحدوث شيء سيء له، وواجهت المتهم عند حضوره لمنزلها، قائلة: قالي تصدقي إني أعمل حاجة في أحمد، دا أخويا، قولتله أحمد مكلمني وانت جنبه الساعة 12 ونص، وقالي إحنا على كوبري الجامعة، وواقفين لحد ما العربية تبرد، فضل يقسم بيمين ربنا إنه ركبه تاكسي، وإبني مبيركبش تكسيات، بياخد عربيات خاصة.

وتابعت: شكيت فيه إنه أخفى ابني علشان يمضيه على وصولات أمانة، ويساومه بعدها بالوصولات اللي معاه، وقولتله تبقى كارثة لو طلعت أنت، قالي احنا شربنا قهوة وينسون مع بعض، ابني طيب وعلى نياته ومكانه في الجنة.