رئيس التحرير
محمود المملوك

الحكومة توافق على اعتبار تطوير مناطق القاهرة التاريخية مشروعًا قوميًّا

مجلس الوزراء
مجلس الوزراء

وافق مجلس الوزراء على اعتبار مشروع تطوير وتأهيل وإحياء مناطق القاهرة التاريخية من المشروعات القومية التي تنفذها الدولة التي يسري عليها الاستثناء من الاشتراطات البنائية المعمول بها.

جاء ذلك خلال الاجتماع الأسبوعي الذي عقد اليوم الأربعاء، وترأسه الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء.

الاجتماع تناول كذلك بحث عدد من البدائل المتعلقة بالتعامل مع شاغلي الوحدات السكنية وغير السكنية داخل نطاق المشروع، وذلك على النحو الذي يحقق أهداف الدولة من وراء هذا المشروع الحضاري في توطين الحرف اليدوية وإعادة اظهار رونق هذه المناطق الأثرية وقيمتها التاريخية.

في شأن آخر، دشّن مدبولي، اليوم الأربعاء، حملة تشجيع المواطنين على التسجيل على الموقع الإلكتروني لتلقي اللقاح المضاد لفيروس كورونا، ومساعدتهم في عملية التسجيل وسرعة تلقي اللقاح في اليوم نفسه، تحت شعار معا نطمئن.. سجل الآن، وذلك بحضور الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان. 

خلال تفقد رئيس الوزراء الأتوبيس المتنقل المُجهز لهذا الغرض وسيجوب عددًا من المحافظات، أكّدت وزيرة الصحة أنَّ الحملة تأتي إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالتوسُّع في تطعيم المواطنين باللقاحات المضادة لفيروس كورونا، مشيرة إلى أنَّ الحملة ستنطلق اليوم بمحافظات القاهرة، والجيزة، والإسكندرية، ثم تجوب باقي المحافظات تباعًا، وتستمر لمدة عشرة أيام، وذلك من الساعة العاشرة صباحًا وحتى العاشرة مساءً.

نوهت الدكتورة هالة زايد بأنه تم تخصيص 3 أتوبيسات مكشوفة ومجهزة تجوب كل محافظة، إلى جانب 6 سيارات إضافية تضم فرق التواصل المجتمعي المؤهلين للرد على استفسارات وتساؤلات المواطنين والاستجابة لطلباتهم، والعمل على تذليل أية عقبات تعوق إتمام عملية التطعيم، لافتة إلى أن كل أتوبيس يضم 30 فردًا من فرق التواصل المجتمعي المدربة على أعلى مستوى يرتدون زيا مخصصا لذلك، ومزودين بأجهزة تابلت، متصلة بشبكة الإنترنت لتسجيل بيانات المواطنين على الموقع الإلكتروني لتلقي اللقاح، وسيقوم أفراد التواصل المجتمعي بتسليم حقيبة هدايا لكل شخص يقوم بالتسجيل، تضم «كاب، وقلم، وبلوك نوت، وفلاشة، ومج حراري، وتيشرت».

أضافت الوزيرة أنه من المقرر أن تجوب هذه الفرق مختلف الأماكن العامة والميادين وأماكن التجمعات وأمام محطات المترو، وفور عملية التسجيل تصل الرسالة النصية للمواطن لتلقي اللقاح بأقرب مركز شباب ضمن المراكز التي تم تخصيصها للتطعيم، مشيرة إلى أنه حتى من قام بالتسجيل مسبقا، ولم تصله إفادة بمكان تلقي اللقاح، سيتم إبلاغه بأقرب مركز يمكن أن يحصل فيه على التطعيم.