رئيس التحرير
محمود المملوك

نائب وزير السياحة يستقبل سفيرا إسبانيا والبرازيل لمناقشة تعزيز التعاون مع ومصر

نائب الوزير مع سفير
نائب الوزير مع سفير دولة البرازيل بالقاهرة

استقبلت غادة شلبي، نائب وزير السياحة والآثار لشئون السياحة، كل من السفير آجيار باتريوتا، سفير دولة البرازيل بالقاهرة، والسفير رامون جيل كارسياس، سفير دولة إسبانيا بالقاهرة، وذلك لمناقشة تعزيز سبل التعاون في مجال السياحة بين هذه الدول ومصر.

وقد حضر هذه اللقاءات وزير مفوض داليا عبد الفتاح، المشرف العام على الإدارة العامة للعلاقات الدولية والاتفاقيات بوزارة السياحة والآثار.

وخلال هذه اللقاءات تم مناقشة سبل دفع مزيد من الحركة السياحية الوافدة من البرازيل وإسبانيا إلى مصر، كما تم استعراض المنتجات والأنماط والأنشطة السياحية المختلفة والمتميزة التي يتمتع بها المقصد السياحي المصري.

نائب الوزير مع سفير دولة إسبانيا بالقاهرة

ومن جانبه، أوضح سفير دولة البرازيل، أن مصر تعد من المقاصد السياحية الهامة والرائدة، كما أنها تمتاز بتنوع مقصدها السياحي، مشيرًا إلى قيام عدد من منظمي الرحلات البرازيليين بزيارة مصر في فبراير الماضي والذين أكدوا على أن مصر أصبحت مقصدًا سياحيًا أكثر جاذبية للسائح البرازيلي، كما أن العديد من السائحين البرازيليين يرغبون في زيارة مصر للاستمتاع بمقوماتها السياحية والأثرية المتنوعة والفريدة.

ومن جانبه، أشار السفير الاسباني خلال لقائه بنائب الوزير إلى علاقات التعاون والصداقة التي تجمع بين البلدين في مختلف المجالات، مشيرًا إلى شغف السائح الإسباني بالآثار والحضارة المصرية وحبه لزيارة الأقصر وأسوان.  

كما تحدث عن قيامه بزيارة الأقصر وأسوان وشرم الشيخ والبحر الأحمر معربًا عن إعجابه بما تتميز به هذه المقاصد من مقومات فريدة، كما أشاد بالإجراءات الاحترازية والوقائية وضوابط السلامة الصحية التي يتم تطبيقها في المقاصد السياحية المصرية.

نائب الوزير مع سفير دولة البرازيل بالقاهرة

وفي سياق متصل، التقت نائب الوزير لشئون السياحة مع مدير مجموعة لوفتهانزا في مصر، وذلك لبحث سبل زيادة عدد الرحلات القادمة من المدن السويسرية المختلفة إلى مطارات المحافظات السياحية.

وخلال اللقاء، أشارت نائب الوزير إلى أن مصر تعمل حاليًا على خلق منتج سياحي جديد يجعل السائح يستمتع بتجربة سياحية فريدة ومميزة ويعطيه فرصة للاستمتاع بالأنماط السياحية المختلفة خلال زيارته لمصر من خلال دمج منتج السياحة الثقافية بمنتج السياحة الشاطئية والترفيهية من خلال عدة عناصر من بينها ربط مدن وادي النيل بالمدن السياحية الساحلية في منتج جديد عن طريق استحداث خطوط طيران داخلي تربط بين الأقصر وشرم الشيخ والغردقة وأسوان وأبو سمبل.

ومن جانبه، أشاد مدير مجموعة لوفتهانزا في مصر بفكرة ربط مدن وادي النيل بالمدن السياحية الساحلية، مشيرا إلى تطلعه لعمل آلية لربط هذه الخطوط مع خط الطيران السويسري، خاصة وأن السائح السويسري إلى جانب اهتمامه بزيارة المقاصد التي تتمتع بمنتج السياحة الشاطئية فلديه شغف بالسياحة الشاطئية والسياحة الثقافية.  

وخلال اللقاء تم الاتفاق على إمكانية تنظيم عدد من ورش العمل خلال الفترة القادمة مع منظمي الرحلات بدولة سويسرا لبحث آليات التعاون معهم لجذب مزيد من السائحين الوافدين من سويسرا إلى المقاصد السياحية المصرية.

عاجل