رئيس التحرير
محمود المملوك

بعد بتر قدمها.. خلود ضحية حادث الدهس بالشرقية تغادر المستشفى

الفتاة خلود ضحية
الفتاة خلود ضحية حادث الدهس بالشرقية

كشف مصدر طبي رفيع المستوى، أن الفتاة خلود السيد عبدالله، ضحية حادث الدهس هي وشقيقها بقرية المزارقة التابعة لدائرة مركز شرطة فاقوس بمحافظة الشرقية، غادرت مستشفى الزقازيق الجامعي، قبل قليل، في طريقها إلى منزل أسرتها بعد بتر قدمها جراء الحادث الذي وقع نهاية الأسبوع الماضي.

خلود الطالبة بالفرقة الثالثة بكلية الزراعة جامعة القاهرة، عمرها 22 عامًا، وشقيقها عبدالله، البالغ من العمر 7 أعوام، كانا قد أصيبا بنزيف داخلي بالبطن وإصابات بالغة بأنحاء متفرقة بالجسد، نهاية الأسبوع الماضي، إثر وقوع حادث دهس تعرضا له أثناء وقوفهما بالطريق العام بقرية المزارقة التابعة لدائرة مركز شرطة فاقوس بمحافظة الشرقية.

وتبين أن من كان يقود السيارة سمكري سيارات، والذي لم يكُن يحمل رخصة قيادة، حيث دهس الفتاة وشقيقها، فيما تحرر عن ذلك المحضر، وتم نقل الفتاة وشقيقها الطفل إلى مستشفى فاقوس المركزي، لتلقي الإسعافات اللازمة، قبل تحويل الفتاة خلود إلى مستشفى الزقازيق الجامعي لخطورة حالتها، وهناك قرر الفريق الطبي المعالج بتر القدم اليمنى للفتاة جراء الحادث، قبل التصريح بمغادرتها المستشفى عقب الاطمئنان على حالتها من الناحية الطبية.

جرى ضبط المتهم، وبالعرض على النيابة العامة أمرت بحبسه على ذمة التحقيقات.