رئيس التحرير
محمود المملوك

وكيل الأزهر: مصر لن تضام بسبب حبها للنبي محمد

الدكتور محمد الضويني
الدكتور محمد الضويني وكيل الأزهر

قال الدكتور محمد الضويني، وكيل الأزهر الشريف، إن التفاف المصريين رئيسًا وشعبًا حول ذكرى المولد النبوي الشريف يوضح الإيمان المتجذر في قلوب المصريين.

وكتب الضويني عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك: دائمًا ما تتزين مصر بأنوار ميلاد نبيِّنا محمد ﷺ في يوم مولده، والتفاف المصريِّين: رئيسًا وشعبًا حول هذه الذِّكرى يوضح الإيمان المتجذر في قلوب المصريين، ويعكس حبهم الصادق لنبيهم محمدٍ ﷺ، ذلكم الإنسان الذي تدين له البشريَة بالفضل بعد الله بما بُعث به من رحمة تعم العالمين.

وتابع وكيل الأزهر الشريف: وإن التعلق برسول الله ﷺ يبث فينا نسائم الطمأنينة بأن هذا البلد الطيب لا يُضام وهو يحمل كلَّ هذا الحب والإعزاز لسيدنا محمَد بن عبد الله ﷺ، وواجبنا أن نزداد تمسكا بمنهجه، الذي يُعد ضمانة كافية لإصلاح حاضرنا ومستقبلنا، فهو منهج رباني لم تعرف البشرية يومًا ولن تجد خيرًا منه لتجاوز أزماتها.

وتحتفل الأمة الإسلامية والعربية خلال هذه الأيام بذكرى المولد النبوي الشريف، وأقام أمس امركز الأزهر العالمي للفتوى، احتفالية بتلك المناسبة.

عاجل