رئيس التحرير
محمود المملوك

اقتصادية قناة السويس تشارك في إكسبو 2020 بفعالية موانئ محورية وخدمات بحرية

إكسبو 2020
إكسبو 2020

أعلن المكتب الإعلامي للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، في بيان صادر اليوم الإثنين، انطلاق ثاني فعاليات للهيئة بداخل الجناح المصري في معرض إكسبو 2020 دبي، تحت عنوان: استراتيجية تطوير الموانئ والخدمات البحرية، والتي تعرض ما نفذته الدولة المصرية والمنطقة الاقتصادية من أعمال ضخمة لتطوير الموانئ البحرية على البحرين الأحمر والمتوسط، لتعزيز قدرتها التنافسية ضمن مثيلاتها في شرق المتوسط والبحر الأحمر.

وترتكز الفعالية، التي ستنطلق من إكسبو 2020 غدًا الثلاثاء 2 نوفمبر بحضور اللواء محمد برايه، نائب رئيس الهيئة الاقتصادية لقناة السويس للمنطقة الشمالية كمتحدث رئيسي في ثاني فعاليات اقتصادية قناة السويس ومشاركة رؤساء شركات عالمية ومستثمرين أجانب، منهم سوناي ماكرجي المدير التجاري لشركة قناة السويس للحاويات - مصر SCCT محطة التشغيل الرئيسية بشرق بورسعيد والدكتور هيثم نوح المدير العام لمجموعة رووتس كمتحدثين وشركاء التنمية للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس.

وذكر بيان المنطقة الاقتصادية أن الفاعلية تتحدث للعالم عن موانئ المنطقة وأهميتها في منظومة النقل البحري العالمي خاصة مع إطلالتها ع البحرين الأحمر والمتوسط مرورًا بقناة السويس، حيث أولت الدولة المصرية اهتمامًا كبيرًا بتطوير منظومة الموانئ البحرية لتضاهي الموانئ العالمية خاصة مع ربطها القارة الإفريقية بأسواق العالم، كما تتطرق الفعالية إلى أهمية هذه الموانئ للخطوط الملاحية العالمية حيث كانت موانئ المنطقة الاقتصادية ضمن أهم الموانئ العالمية التي لم تتوقف فيها أعمال التداول أو استقبال السفن أو الترانزيت خلال الجائحة، بل استمرت في تقديم خدماتها اللوجستية والبحرية مع الأخذ في الاعتبار الإجراءات الاحترازية داخل الموانئ للعاملين وأطقم السفن.

كما يقدم نائب رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس عرضا عن الفرص الاستثمارية الواعدة بموانئ المنطقة ومناطقها اللوجستية وتقديم المشروعات التي تم التعاقد عليها خاصة مشروعات أرصفة دحرجة السيارات وبضائع الصب الجاف والمحطات متعددة الأغراض وكيف تلبي المناطق اللوجستية والصناعية المتاخمة للميناء احتياجات المستثمرين بالموانئ.

على جانب آخر، يتحدث المشاركون من المستثمرين شركاء المنطقة، عن توفر حزم من الحوافز الاستثمارية لدعم المشروعات بالموانئ، مما يوفر بيئة ودية للمستثمرين لتحقيق التنمية المستدامة في القطاعات البحرية واللوجستية والصناعية.