رئيس التحرير
محمود المملوك

السيسي لـ ماكرون: يجب التعامل مع التحديات الراهنة لتحقيق الاستقرار في السودان

السيسي مع رئيس الجمهورية
السيسي مع رئيس الجمهورية الفرنسية

 تبادل الرئيس عبد الفتاح السيسي، مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، الرؤى ووجهات النظر، بشأن القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، خاصةً تطورات الأوضاع في السودان.

 

وجاء ذلك، خلال اتصال هاتفي من الرئيس إيمانويل ماكرون، رئيس الجمهورية الفرنسية، بالرئيس عبد الفتاح السيسي، بعد ظهر اليوم الإثنين.

 

وتوافق الرئيسان على أهمية التعامل مع التحديات الراهنة في السودان، على نحو يحقق الاستقرار والأمن للشعب السوداني، ويحافظ على المسار الديمقراطي للعملية السياسية الحالية، ومن ثم ضرورة قيام كل الأطراف السودانية الشقيقة بتغليب المصلحة العليا للوطن والتوافق الوطني.

 

واستعرض الرئيس من جانبه الموقف المصري الثابت من القضية الليبية، والجهود القائمة لمصر في دفع جميع مسارات تسوية القضية عسكريا وسياسيا واقتصاديًا في مختلف المحافل الدولية والإقليمية.

 

وأضاف بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، أن الاتصال تطرق إلى مناقشة سبل تعزيز أطر التعاون الثنائي المشترك بين البلدين الصديقين في العديد من المجالات، خاصةً الاقتصادية والعسكرية، بالإضافة إلى نشاط الشركات الفرنسية، في إطار المشروعات التنموية المتنوعة، خاصةً فيما يتعلق بتوطين الصناعة في مصر.