رئيس التحرير
محمود المملوك

المحافظ يوجه بسرعة صرف مستحقات المدرس المتوفى في طابور الصباح بالدقهلية

المدرس المتوفى
المدرس المتوفى

أكد الدكتور أيمن مختار، محافظ الدقهلية، في تصريحات خاصة لـ القاهرة 24، أنه تم تكليف وكيل وزارة التربية والتعليم، بسرعة إنهاء إجراءات ومستحقات المدرس المتوفى في طابور الصباح.

وأضاف مختار، أنه جارٍ إنهاء إجراءات التصريح بدفن الجثمان، وتسليم كل المستحقات المالية لأبنائه، مقدمًا التعازي لأسرة المتوفى، وداعيًا الله أن يتغمده برحمته.

وكانت مدرسة الشهيد محمد يحيى شلال بقرية ميت فارس، التابعة للإدارة التعليمية ببني عبيد، وفاة هلال لبيب مخيمر 55 سنة، مدرس مجال زراعي، أثناء طابور الصباح، بعد إصابته بسكتة قلبية مفاجئة.

وسادت حالة من الحزن أعضاء هيئة التدريس والعاملين بالمدرسة، بعد وفاة المدرس، بخاصة وأنه حضر صباح اليوم ووقع في دفت الحضور والانصراف، دون أن يعاني أي أعراض، وسقط على الأرض بشكل مفاجئ، وحاولوا إفاقته ولم يتمكنوا، وتم نقله للوحدة الصحية، وتبين وفاته.

ومن ناحية أخرى، شيع أهالي قرية تلبانة التابعة لمركز المنصورة، جثمان مُعلمة على المعاش، بعد قتلها على يد طالب بكلية الهندسة، بغرض سرقة أموالها ومصوغاتها الذهبية.