رئيس التحرير
محمود المملوك

تفاصيل مشاركة فيلم غربان المدينة في ملتقى القاهرة السينمائي بدورته الثامنة

أدهم الشريف مخرج
أدهم الشريف مخرج فيلم غربان المدينة

يشارك مشروع فيلم غربان المدينة، للمخرج أدهم الشريف والمنتج السوداني محمد العمدة، في الدورة الثامنة من ملتقى القاهرة السينمائي، والتي تقام ضمن الدورة الـ 43 من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي.

ويعتبر مشروع فيلم غربان المدينة، هو أولى مشاريع شركة Cult التي أسسها أدهم الشريف ومحمد العمدة لخوض تجارب سينمائية في الصناعة المصرية.

وقال محمد العمدة عن الفيلم في بيان صحفي: الفيلم إنتاجيًا ليس معقد أو ذو ميزانية كبيرة، بالعكس نحن ننوي أن نعمل بقدر الإمكان بطريقة إنتاجية ذكية ومستوى جودة عالي

وأشار العمدة إلى أن الفيلم مستوحى من مسرحية تاجر البندقية لويليام شكسبير، قائلا: بالتأكيد أدهم الشريف أضاف الكثير إلى القصة أثناء كتابتها.

وكشف أدهم الشريف في بيان صحفي له، المرحلة التي وصل إليها الفيلم حاليًا قبل المشاركة بملتقى القاهرة السينمائي، قائلا: الفيلم الآن وصل إلى المسودة الثالثة من حيث السيناريو، وأيضا بدأت تصورات لمواقع التصوير والممثلين في التحقق شيئًا فشيئًا.

أحداث فيلم غربان المدينة

وتدور أحداث سيناريو الفيلم حول شخص غريب وهو سائق محتال ومتهور مع اثنين من أصدقائه يضعون كل شيء على الحافة، عندما يقترضون مبلغًا مالي من إلياهو وهو مرابٌ بلا رحمة، لخوض سباق سيارات شهير في إحدى شوارع منطقة الهرم، فيوافق الياهو علي إقراضه المال دون فوائد، مقابل أن يقطع جزءًا من لسانه إذا تأخر عن سد الدين.

ومحمد العمدة هو مخرج ومنتج سوداني بخبرة تجاوزت الـ 10 سنوات، إسهاماته في الموجة الجديدة لصناعة السينما السودانية كمخرج ومنتج تضمنت العديد من الأفلام الوثائقية والقصيرة، ويعمل محمد العمدة حاليًا على مشروع فيلم وداعًا جوليا، والذي حصل على 5 جوائز من بينها أفضل مشروع فيلم قيد التطوير بمهرجان الجونة السينمائي الدولي، كما أسس مع أدهم الشريف شركة Cult في القاهرة لفتح أفق جديدة في صناعة السينما.

وأدهم الشريف هو مخرج وكاتب مصري لأكثر من 12 سنة، تخرّج من المعهد العالي للسينما عام 2012، بعد كتابة وإخراج فيلمين قصيرين حاصلين على جوائز، وهما أحد سكان المدينة، وورا الباب، ثم بدأ العمل كمخرج مساعد في بعض الأفلام الروائية الطويلة مع كبار المخرجين مثل مروان حامد وساندرا نشأت وهالة خليل وتامر عزت ومحمد صقر.