رئيس التحرير
محمود المملوك

مارست الرذيلة مع عشيقي 7 مرات.. ننشر اعترافات المتهمة بحرق والدها ببولاق الدكرور | تحقيقات

المتهمة بقتل والدها
المتهمة بقتل والدها ببولاق

أثارت واقعة حرق فتاة والدها خلال نومه ببولاق الدكرور، بمساعدة خطيبها، حالة من الجدل، بعدما ادعت المتهمة أمام جهات التحقيقات أن والدها حاول التعدي عليها جنسيا بسبب تناوله المواد المخدرة، بينما نفت بعد ذلك تعدي والدها قائلة: أنا عملت كدا علشان اتجوز عشيقي أحمد.

ويواصل القاهرة 24 نشر التحقيقات في الواقعة الطفلة المتهمة بحرق والدها في بولاق، بعد أن سكبت البنزين على أطراف السرير الذي كان نائما عليه والدها.

وإلى نص التحقيقات.

 

من أين حصلتِ على المادة المستخدمة في حريق والدك؟

ج: من البائع أمام منزلنا. 

 

س: ما هو الطلب الذي طلبتِه من البائع؟

ج: طلبت منه بـ 3 جنيه بنزين وهو سألني ليه قولتله لأمي 

 

س: متى كان ذلك تحديدا؟

ج: قبل ما أقتل بابا بيومين.

 

س: كيف تمكنتِ من الخروج خارج المسكن؟

ج: بابا نام بعد ما خد الحقة. 

 

س: وكيف تحفظتِ على المادة الحارقة دون لفت نظر المجني عليه والدك؟

ج: كنت مخبياها وهو مش حاسس بحاجة.

 

س: ولما لم تقومي بالتنفيذ آنذاك؟

ج: كنت مستنية ياخد الحقنة وينام وبعدها أجيب البنزين وأولع فيه.

 

س: ومتى قمتِ بتنفيذ مخططك الإجرامي؟

ج: النهاردة الصبح كان نايم ولبست بسرعة العباية اللي أنا لبسها دلوقتي وجهزت شنطتي وكنت هروح عند أحمد عشيقي ودخلت الأوضة اللي هو نايم فيها وكبيت البنزين وهو نايم حوليه على طرف البطانية وبعدين جبت أمبوبة صغيرة وفتحتها علشان تسرب زي ما شوفت في الفلم وملقتش كبريت خدت ولعة من ابن صاحب البيت في الشارع ودخلت ولعت ورقة ورميتها على بابا ولقيته ولع وهربت.

 

س: ما شعورك حال رويتك المجني عليه والنار تلتهمه؟

ج: أنا فرحانة لأني هخلص منه وأروح أعيش مع أحمد.

 

س: وإلى أين كان توجهك؟

ج: أنا لميت شنطتي وسبت النار والعة في بابا والناس مسكتني على الشارع لما شافت الدخان خارج من الشقة، واللى مسكني ابن صاحب البيت وجات الشرطة أخدتني.

 

س: ما قصدك من تلك الأفعال؟

ج: أموت بابا وأخلص منه علشان أعيش مع أحمد.

 

س: ما قولك فيما جاء بأقوال المتهم أحمد. ش؟

ج: أنا حكيت كل حاجة وأحمد مارس الرذيلة 7 مرات معايا.

 

س: ما قولك فيما جاء بمحضر التحريات؟

ج: أنا حكيت كل حاجة. 

 

س: أنتِ متهمة بقتل المجني عليها كريم سعيد عمدًا مع سبق الإصرار مستغلة ثباته ما أن اطمأن قلبه لسكونه، وسكبتِ مادة معجلة للاشتعال حول غطائه وأحضرتِ أسطوانة غاز ثبتها بجانبه وأشعلتِ النار فيها، وأحدثتِ بها الإصابات الواردة بالتقرير الطبي، قاصدة من قتله؟

ج: أيوه أنا عملت كدا علشان أخلص من أبويا هو وعنتر صاحبه، علشان بيخليني أديله حقن البدرة.

 

س: أنتِ متهمة بإحراز مادة سريعة الاشتعال واستخدامها في غير استخداماتها في الاعتداء على الأشخاص دون السند القانوني لها. 

ج: أيوه أنا جبت بنزين من جارنا في صفط اللبن. 

عاجل