رئيس التحرير
محمود المملوك

بعد دعوى الحجر عليه.. مبروك عطية لـ رشوان توفيق: ابنتك تتعشم فيك

الدكتور مبروك عطية
الدكتور مبروك عطية

وجّه الدكتور مبروك عطية، العميد السابق لكلية الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر فرع سوهاج، كلمة إلى الفنان رشوان توفيق، وذلك بعد أن رفعت ابنته وحفيده ضده قضية حجر في المحاكم.

وقال عطية في مقطع له على قناته على يوتيوب، موجهًا حديثه لتوفيق: لا تبكِ ولا تحزن فالدمع منك غال، لا تبكِ فالدمع منك أرّقني، لا تبك أبدا وتذكر أنك ممتحن والله سبحانه وتعالى يمتحن الصالحين، لقد قبض الله ولدك فصبرت واحتسبت وقبض الله زوجتك فصبرت واحتسبت، وكنت أمينا على رسالة فنك، كنت وما زلت الشخصية العالية المحترمة، لا تبتئس.

وأضاف عطية: وأنا أقول وستثبت الأيام ما أقول، بأن في الموضوع لبسا فتربيتك غالية وابنتك غالية، ابنتك تتعشم فيك ربما تكون أخطأت الطريق وستأتي عن قريب طالبة سعة صدرك المعهود وستحتضنها وتبكي على كتفيها دموع فرح لا دموع إحساس بابتزاز، لا تبك بل استقبل امتحانات الحياة الدنيا بتفاؤل مسلم الذي يؤمن أن مع العسر يسرا.

واختتم عطية: وما الدنيا وما فيها إلا رحلة قصيرة، إذا مضى من عمرنا الكثير، متعك الله بطول العمر وحسن العمل فلا تبك أبدا، وأَرْجِع ابتسامتك من وحي دينك، أحييك وقلبي وعقلي معك وعما قريب تنكشف الغمة وتهدأ النبرة وتجف الدمعة، وتعود الابتسامة.