رئيس التحرير
محمود المملوك

أقام علاقة مع فتاة وساوم لمعاشرة زوجة أبيها.. تفاصيل مثيرة في واقعة اختطاف شاب بحلوان

اختطاف - ارشيفية
اختطاف - ارشيفية

مفاجآت مثيرة كشفتها التحقيقات في واقعة اختطاف شاب واحتجازه وإكراهه على توقيع إيصالات أمانة، بعد تهديده بفضحهم بفيديوهات مخلة لأبنة أحد المتهمين.

تبادل الشاب والمتهمين باختطافه الاتهامات بينهم، وكشفت التحريات وجود علاقة بين ابنة المتهم الرئيسي والشاب، وتصوير العلاقة المخلة، وأنه بعد مرور الوقت أعجب بزوجة والد الفتاة، فطلب منها تسهيل طريقة للتعرف عليها وإقامة علاقة غير شرعية معها، إلا أنها قابلت طلبه بالرفض فقام بتهديدها بالفيديوهات الفاضحة المصورة خلال العلاقة.

وعملت زوجة الأب ما حدث بين الفتاة والشاب فأخبرت زوجها بما سمعته وتهديد الشاب لابنته مقابل تسهيل طريقة لإقامة علاقة غير شرعية معها.

ومن جانبه، قرر الأب الانتقام من الشاب لضمان عدم استغلال الفيديوهات الفاضحة لابنته، فاستعان بأحد أصدقائه واستقلا دراجة بخارية توك توك، واختطفوا الشاب وجردوه من ملابسه وبالإضافة إلى تصويره وإجباره على توقيع إيصالات أمانة لضمان عدم التعرض للفتاة.

وبعد إطلاق سراح الشاب، توجه إلى قسم شرطة التبين، وحرر محضرا بالواقعة، وتهديده بإيصالات الأمانة، وعلى الفور تحركت قوة وألقي القبض على المتهم الرئيسي والد الفتاة، وزوجته وصديقه.

وأثناء التحقيق مع المتهمين، أكد المتهم الأول أن الشاب حاول ابتزاز ابنته بفيديوهات فاضحة مقابل أن تسهل له الوصول إلى زوجته لإقامة علاقة جنسية معها.

وقال المتهم في التحقيقات: الشاب دا هدد أنه يفضح بنتي وعاوز يمارس علاقة جنسية مع مراتي، واحنا من الأرياف ومعندناش غير سمعتنا ومكنش قدامي غير الطريقة دي علشان أحمي مراتي وبنتي.

وكانت قررت جهات التحقيق في حلوان، إخلاء سبيل 3 متهمين بينهم سيدة، باختطاف شاب واحتجازه وإكراهه على توقيع إيصالات أمانة، بعد تهديده بفضحهم بفيديوهات مخلة لابنة أحد المتهمين.

وتلقى رئيس مباحث قسم شرطة التبين، بلاغا من م. أ، 35 سنة، يفيد قيام 3 أشخاص بخطفه وتصويره عاريا وإجباره على توقيع إيصالات أمانة بالإكراه، وتوصلت التحريات إلى تحديد هوية المتهمين والقبض عليهم.

وأقر المتهمون أن الضحية أقام علاقة جنسية مع ابنة أحدهم، ومحاولة ابتزاز زوجة أبيها، بفضح العلاقة لعمل علاقة جنسية معها هي الأخرى.

وحُرر محضر بالواقعة وفتحت جهات التحقيق تحقيقات موسعة في القضية حتى أخلت سبيلهم جميعا على ذمة الواقعة بعد تصالحهم.

عاجل