---
رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

من قتل عماد؟.. تفاصيل مثيرة عن جثة مصري خرج ولم يعد في إيطاليا

جريمة قتل - أرشيفية-
أخبار
جريمة قتل - أرشيفية-
الثلاثاء 21/ديسمبر/2021 - 10:25 م

نشرت الصحف الإيطالية أمس الاثنين، عددًا من الأخبار حول وجود جثة لمصري في روما، كان مفقودًا منذ 12 ديسمبر الماضي، ووجد داخل تجويف بالقرب من مكان سكنه المقيم فيه مع أخيه وثلاثة مصريين آخرين.

وعلم القاهرة 24، بعضًا من المعلومات الخاصة بالمصري المتوفى قبل العثور على جثته مساء يوم الأحد الماضي.

رواية شقيق المصري المتوفى

وقال مصدر مقرب من شقيقه عزت محمد الذي يعيش معه بإيطاليا، إن المصري المتوفى عماد محمد أبو المعتوه جلا، خرج من المنزل يوم  9 ديسمبر للعمل، حيث أنه لم يكن له وظيفة عمل ثابتة، وكانت معه حقيبته الخاصة به التي يحملها مع كل مرة يخرج فيها من منزله، وبعد مضي وقت طويل لم يعد.

وأضاف المصدر في تصريحات خاصة لـ القاهرة 24، أن شقيقه ظل يتصل على تليفونه الخاص عندما تأخر ولكنه لم يجب، قائلًا: شقيقه يقول إن آخر موعد للمكالمة بينهما كان في تمام الساعة السادسة مساء يوم الخميس  الموافق 9 ديسمبر الماضي، ومن ثم أبلغ الشرطة بفقدانه يوم 12 ديسمبر الماضي، وفي يوم 19 من الشهر الجاري خرج شقيقه بجانب المنزل بأحد ضواحي روما، وجد أخاه داخل تجويف ومكتف اليدين والقدمين، ومن بعدها سارع في الاتصال على الأمن المركزي ورجال الإطفاء.

وتابع المصدر، أن الأمن المركزي بإيطاليا، اهتم بالموضوع بشكل موسع منذ يوم 12 ديسمبر الماضي، وأوضح أن تقرير الوفاة الخاص بالمصري يقول في نتائجه الأولية إن المصري متوفى بأثر رجعي ولا يوجد به أي علامة تشير إلى العنف أو المقاومة، ولكنه مكتف اليدين والقدمين، مُشيرًا إلى أن الأمن المركزي حقق مع شقيقه وثلاثة مصريين آخرين يقيمون معه في السكن.

وأوضح المصدر، أن الأمن المركزي لم يجد لحقيبة المصري المتوفى أي أثر، مُشيرًا إلى أن شقيقه قال إن بها عدد 2 تليفون وأوراقه الخاصة به، وأكد أن الطب الشرعي سينتهي من عمله مساء اليوم الثلاثاء، ليصدر تقريرا شاملا حول جثة المصري وأسباب الحادثة وما حولها من معلومات غير معلومة حول أسباب الوفاة.

ويدعى المصري عماد محمد عبدالمعطي جلا، ويبلغ من العمر 48 عامًا، حيث إنه من مواليد 1973، وليس لديه أي صحيفة جنائية سابق، ويسكن بأحد المناطق الشعبية في ضواحي روما في شارع موراندي 150، مع شقيقه و3 مصريين آخرين.

تابع مواقعنا