رئيس التحرير
محمود المملوك

خبراء يحللون وقائع ادعاء النبوة

إما السجن أو المصحة النفسية | هؤلاء ادعوا النبوة خلال السنوات الماضية.. آخرهم لبناني هدد المصريين بالزلازل

المهدي المنتظر
المهدي المنتظر

في واقعة غريبة ولكنها ليست الأولى من نوعها، شهدت مواقع التواصل الاجتماعي حالة من الجدل والسخرية بعد ادعاء شخص لبناني يعرف بـ نشأت مجد النور، النبوة، وذلك خلال ظهوره مع المتنبئة الفلكية كارمن شماس، وهو يحمل عصا وعلى وجهه بعض الرسومات غير المفهومة، زاعمًا أنه نبي جديد موكل من الله.

المهدي المنتظر المزعوم داخل الحرم المكي

حاول شخص في مايو قبل الماضي، تسلق منبر الحرم المكي، واعتدى بعصا على خطيب المسجد الحرام، وذلك خلال خطبة الجمعة، مدعيا أنه المهدي المنتظر، لكن قوات الأمن استطاعت السيطرة على الأمن واعتقلت الشخص.

إسكندراني يطلب مبايعة أئمة المساجد

نجحت قوات الأمن بمحافظة الإسكندرية في إلقاء القبض على مواطن يدعى محمد محمود، وذلك بعد أن طلب من المشايخ وأئمة المساجد مبايعته، ولكن أسرته أعلنت فيما بعد أنه مريض نفسي.

مدعي تخليص الناس من الفساد

زعم عبد الفتاح محمد دردير، من محافظة قنا، أنه المهدي المنتظر، قائلًا إن الله اختاره لمحاربة الفساد والظلم، ليدخل بعدها مستشفى الأمراض العقلية.

إيراني يدّعي النبوة 

ألقت قوات الأمن الكويتية خلال مارس 2014 القبض على شاب إيراني يبلغ من العمر 22 عاما، حيث ادعى أنه نبي الله، ولكن تبين فيما بعد أنه مضطرب نفسيا.

يمني يزعم أنه المهدي المنتظر

أثار شخص يمني يدعى ناصر محمد اليماني الجدل خلال الفترة الماضية، حيث ادعى أنه المهدي المنتظر وأن الله اصطفاه على بقية البشر لإتمام دعوته، كما عارض علماء الفلك في العديد من القضايا وقتها.

عقوبة ادعاء النبوة في القانون المصري

قال المحامي هاني عبادة، إن عقوبة ادعاء النبوة في القانون المصري، ربما تصل عقوبته إلى السجن خمس سنوات، لأنها تتضمن جريمة النصب مقترنة بازدراء الأديان، حيث يعاقب عليها بالمواد 336 بتهمة النصب و98 من قانون العقوبات.

وأضاف عبادة في تصريحات لـ القاهرة 24، أن المادة 98 تنص على أنه معاقبته بالحبس مدة لا تقل عن 6 أشهر، ولا تتجاوز 5 سنوات، أو بالغرامة لا تقل عن 500 جنيه، ولا تتجاوز 1000 جنيه، كل من استغل الدين في الترويج بالقول أو بالكتابة أو بأية وسيلة أخرى، لأفكار متطرفة بقصد إثارة الفتنة أو تحقير أو ازدراء أحد الأديان السماوية أو الطوائف المنتمية إليها أو الإضرار بالوحدة الوطنية.

 المحامي هاني عبادة،

التحليل النفسي لادعاء النبوة 

أوضح الدكتور وليد هندي، استشاري الصحة النفسية، سبب ادعاء البعض النبوة، موضحًا أنهم مصابون بعدة أمراض نفسية، مثل جنون العظمة ووهم الاعتقاد، مشيرًا إلى أنه مرض نفسي يبالغ فيه الإنسان بوهم نفسه بما يخالف الواقع، ويدعي دائمًا أنه يمتلك قوة استثنائية، بخلاف الحقيقة.

وتابع هندي لـ القاهرة 24: أن المريض النفسي مدعي النبوة تكون لديه ضلالات العظمة، وهو أعلى بعض الشيء من جنون العظمة، مؤكدا أنه يعرف بـ الفصام، حيث يعتقد أنه أوحى إليه من الله، وأنه مهدي منتظر؛ مما يسبب قناعات لبعض الأشخاص البسيطة.

الدكتور وليد هندي،

القرآن والسنة لم تأتيا بمواصفات دقيقة للمهدي المنتظر

قال الدكتور عطية لاشين، أستاذ الفقه بجامعة الأزهر، وعضو لجنة الفتوى الرئيسية بالأزهر، إن ادعاءات النبوة التي تظهر من وقت لآخر هي كذب وهراء وتضليل.

وأضاف لاشين في تصريحات سابقة لـ القاهرة 24، أنه لم يأت في القرآن والسُنة أي تحديد دقيق عن مُواصفات المهدي المُنتظر.

الدكتور عطية لاشين،

وتابع أستاذ الفقه بجامعة الأزهر: ومن ثم تلك الأشخاص دعواهم باطلة وافتراء على قول الله عز وجل، مضيفًا: المهدي المنتظر هو فرد واحد فقط، فكيف يدعيه الآلاف؟!.

عاجل