رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

عميد معهد الكبد بالمنوفية: شريف عباس قادر على علاج فيروس كورونا بحكم دراسته

الدكتور شريف عباس
محافظات
الدكتور شريف عباس
الأحد 16/يناير/2022 - 06:45 م

كشف الدكتور هشام عبد الدايم، عميد معهد الكبد بالمنوفية، تفاصيل جديدة عن الدكتور شريف عباس طبيب الإعلامي الراحل وائل الإبراشي، مؤكدا قدرته على علاج فيروس كورونا بحكم دراسته، حيث حصل على الماجستير والدكتوراه في الحميات وهي أساس معالجة فيروس كورونا المستجد.

 

عميد معهد الكبد: الدكتور شريف عباس استشاري حميات 

 

وأكد الدكتور هشام عبد الدايم عميد معهد الكبد بالمنوفية، خلال تصريحات خاصة لـ القاهرة 24، أن الدكتور شريف عباس أستاذ طب الكبد، وطبيب الإعلامي الراحل وائل الإبراشي، من الأطباء المتميزين، رافضا الحديث حول أنه غير متخصص لأنه حاصل على شهادات من سنوات بأنه استشاري حميات بعد حصوله على درجة الدكتوراه.

عميد معهد الكبد بالمنوفية: شريف عباس اتبع جميع الإجراءات العلمية في البحث 


وأوضح عميد معهد الكبد بالمنوفية، خلال تصريحاته أن الدكتور شريف عباس، اتبع جميع الإجراءات المتبعة في إجراء الأبحاث خلال التجارب، وأن النتائج كانت رائعة، وحسب تأكيد الطبيب شريف عباس لم تتوفَّ أي حالات من المذكورة في البحث الذي تم نشره في كبرى المجلات العلمية الطبية، وتم مراجعته عن طريق أساتذة كبار في مصر.

 

مستند حول تجارب شريف عباس السريرية على عقار سوفالدي لعلاج كورونا 

 

وحصل في وقت سابق من اليوم موقع القاهرة 24، على خطاب مُرسل من وكيلة معهد الكبد للدراسات العليا والبحوث موجه لدكتور هشام عبد الدايم عميد المعهد بخصوص البحث والتجارب التي تمت داخل المعهد عن طريق فريق بحثي موجود به الدكتور شريف عباس وأطباء آخرون، وأكد الخطاب على أن الفريق حصل على جميع الموافقات من المعهد ومن وزارة الصحة المصرية.

 


وأوضحت الدكتورة عزة عبد العزيز، وكيل معهد الكبد لشئون الدراسات العليا والبحوث، خلال خطاب الدكتور هشام عبد الدايم، عميد معهد الكبد القومي بالمنوفية، أن الدكتور شريف عباس طبيب الإعلامي وائل الإبراشي، استشاري طب الكبد في المعهد قد حصل على موافقة لجنة أخلاقيات وضوابط البحث العلمي بالمعهد على إجراء بحث يتم فيه استخدام عقار السوفالدي، ضمن بروتوكول علاج مرضى فيروس كورونا المستجد.

 

 

وأضافت عبد العزيز: كما حصل على موافقة لجنة أخلاقيات البحوث التابعة لوزارة الصحة والسكان لإجراء البحث ليتماشى مع إعلان هيلنيسكي ومنظمة الصحة العالمية، وقد حصل على موافقة اللجنة في 5 يوليو 2020 وتم نشر البحث العلمي في أكبر مجلة طبية في العالم.