رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

أثار استياء الجمهور والأطباء.. الأعلى للإعلام يقرر وقف إعلان دايس

إعلان دايس
أخبار
إعلان دايس
الأحد 03/أبريل/2022 - 01:38 م

أعلن المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، وقف إذاعة إعلان دايس للملابس الداخلية على الشاشات؛ وذلك لما تسببه في نقل صورة سلبية للمواطن والقطاع الطبي.

الأعلى للإعلام يقرر وقف إعلان دايس

وقال المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، في بيان رسمي، إن القرار، جاء؛ بعد رصد عدد من المخالفات، شابت إعلان دايس هذا العام، وجاءت كالتالي:

أولا: خالف إعلان دايس عددًا من المعايير التي حددها المجلس للإعلانات والبرامج، وإعلانها ضمن الأكواد.

ثانيًا: أثار الإعلان استياء الجمهور، وخاصة نقابة الأطباء؛ وذلك لما تضمنه من محتوى يتعارض مع أداب وأخلاقيات المجتمع المصري.

ثالثا: يتعارض الإعلان مع الآداب العامة، والذوق العام.

رابعا: تبين لهيئة مكتب المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، من خلال رصد الإعلان؛ مخالفة كود الأخلاق، الذي نص على: عدم التحقير من الأشخاص.

خامسًا: مخالفة الإعلان لـ كود الأعمال الدرامية والإعلانية، خاصة البند رقم 4، الذي ينص على: عدم اللجوء إلى الألفاظ البذيئة، وفُحش القول، والحوارات المتدنية والسوقية.

سادسًا: مخالفة الإعلان لـ المادة 16 من لائحة الجزاءات، والتي تنص على: أن استخدام ألفاظ تؤذي مشاعر الجمهور؛ يعد مخالفة، تقتضي توقيع الجزاء على المخالف.

أزمة إعلان دايس

وآثار إعلان دايس الذي تم بثه على الفضائيات في أول يوم رمضان، وتداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حفيظة المشاهدين؛ حيث أظهر الطبيب والممرضة، يتنمران على ملابس المريض الداخلية الرَّثَّة، مع استخدام عبارات وإيحاءات غير لائقة.

وكانت النقابة العامة للأطباء، قد طالبت المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، بوقف الإعلان؛ لأنه يُصدِّر صورة سلبية للشارع المصري، ولا يتناسب مع الأعراف والتقاليد المصرية.

وعلَّق أيمن سالم، أمين عام نقابة الأطباء، على إعلان دايس للملابس الداخلية، قائلًا: إن هذه الإعلانات تُصدِّر صورة سلبية متدنية للقطاع الطبي والمواطن.. وإذاعة الإعلان بتلك الصورة؛ فعل مقصود، لإثارة الدعاية لصالح المنتج المعروض، مطالبًا المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، بوقف مثل تلك الإعلانات المسيئة للشارع المصري.

وبدورها، أكدت نقابة الأطباء، أن هذا الفعل يتنافى مع سلوك الفريق الطبي، وتُجَرِّمُهُ لوائح وآداب المهن المختلفة، وفي مقدمتها المهن الطبية، موضحة أن الإعلان يعرض أسلوبًا مُبتذلًا وتنمُّرًا على المواطن المصري، وإساءة للفريق الطبي، وخرقًا لـ القانون 180 لسنة 2018 بشأن تنظيم الصحافة والإعلام، وكذلك ميثاق الشرف الإعلامي الصادر بالقرار رقم 17 لسنة 2017، وفقًا لأحكام القانون 93 لسنة 2016.
 

كما طالبت نقابة الأطباء، الجهات المعنية، بوقف بث هذا الإعلان فورًا، والتحقيق مع المسؤولين عن إنتاج ونشر هذا الإعلان، طبقًا لأحكام القانون رقم 189 لسنة 2020، والخاص بإضافة مادة 309 مكرر لعقوبة التنمر إلى قانون العقوبات رقم 58 لسنة 1937.