رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

دراسة: فيروس كورونا يرتبط بحالات التهاب الكبد الحاد عند الأطفال

التهاب الكبد
صحة وطب
التهاب الكبد
الإثنين 16/مايو/2022 - 11:00 م

توصلت دراسة أجريت حديثًا إلى أن فيروس كورونا هو السبب الجذري لالتهاب الكبد الغامض عند الأطفال، وفقا لما ذكرته وكالة رويترز للأنباء.

كورونا وجدري الأطفال الغامض

ويقترح الباحثون أن سلسلة من الأحداث التي قد تكون ناجمة عن عدوى غير معترف بها بفيروس كورونا SARS-CoV-2 قد تتسبب في الحالات الغامضة لالتهاب الكبد الحاد التي تم الإبلاغ عنها في مئات الأطفال الصغار حول العالم.

ويتعرض الأطفال المصابين بـ فيروس كورونا لخطر متزايد بشكل ملحوظ للإصابة بضعف الكبد بعد ذلك، وفقًا لتقرير نُشر على medRxiv قبل مراجعة الأقران. 

وفقا للدراسة، فإن معظم الأطفال المصابين بالتهاب الكبد الحاد - وهو نادر بشكل عام في هذه الفئة العمرية - لا يبلغون عن إصابة سابقة بفيروس SARS-CoV-2.

ووجد الباحثون أن الغالبية مصابة بفيروس غدي يسمى 41F، والذي لا يُعرف بمهاجمته للكبد، مشيرا إلى أنه من المحتمل أن يكون الأطفال المصابون، وكثير منهم أصغر من أن يتم تطعيمهم، قد أصيبوا بعدوى كورونا خفيفة أو بدون أعراض لم يلاحظها أحد.

جزيئات الفيروس التاجي العالقة في الجهاز الهضمي

وفقا للباحثين في The Lancet Gastroenterology Hepatology، إذا كان هذا صحيحًا، فقد افترضوا أن جزيئات الفيروس التاجي العالقة في الجهاز الهضمي لدى هؤلاء الأطفال يمكن أن تهيئ الجهاز المناعي للإفراط في التفاعل مع الفيروس الغدي 41F بكميات كبيرة من البروتينات الالتهابية التي تلحق الضرر بالكبد في النهاية.

وقال الباحثون: نقترح أن يتم فحص الأطفال المصابين بالتهاب الكبد الحاد للتأكد من استمرار وجود السارس- CoV-2 في البراز وللإشارات الأخرى التي تشير إلى أن تلف الكبد يحدث لأن بروتين سبايك للفيروس التاجي هو مستضد خارق يزيد من حساسية الجهاز المناعي.