رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

تعاون بين الإنتاج الحربي والطيران المدني لبحث إمكانية استخدام الأتوبيسات الكهربائية داخل المطارات

وزير الإنتاج الحربي
أخبار
وزير الإنتاج الحربي ووزير الطيران
الثلاثاء 24/مايو/2022 - 12:17 م

استقبل المهندس محمد أحمد مرسي، وزير الدولة للإنتاج الحربي، الطيار محمد منار، وزير الطيران المدني، لبحث أوجه التعاون المشترك بين الجانبين.

جاء ذلك بمقر الوزارة بقطاع التدريب بالسلام، وبحضور المهندس محمد محمد صلاح الدين مصطفى، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربي والعضو المنتدب، والمهندس محمد المحص، مستشار الوزير، والمهندس محمد سعيد محروس، رئيس الشركة القابضة للمطارات والملاحة الجوية.

شهدت المباحثات بين الجانبين إمكانية استخدام وسائل النقل الأخضر الأتوبيسات الكهربائية، داخل مطارات الجمهورية، وذلك لنقل الركاب من وإلى الطائرات، وأيضا تزويد هذه المطارات بنقط شحن كافية، خاصة مطار شرم الشيخ، حيث ستستضيف المدينة مؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ لعام 2022 COP27، وهو مؤتمر الأمم المتحدة السابع والعشرين المعني بتغير المناخ، والذي سيعقد في شرم الشيخ  بمصر بشهر نوفمبر 2022 المقبل.

واتخذت وزارة الإنتاج الحربي خلال السنوات الأخيرة خطوات هامة في مجال إنتاج الأوتوبيسات الكهربائية، وذلك بالتعاون مع شركات القطاع الخاص الوطنية والعالمية، لتوطين هذه الصناعة الضخمة داخل الشركات والوحدات التابعة.

وأكد وزير الدولة للإنتاج الحربى أن مشاركة الوزارة في تصنيع الأوتوبيسات الكهربائية، تأتي في إطار تنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالسعي للمضي قدما نحو تنفيذ استراتيجية توطين المركبات الكهربائية في مصر، والحرص على تحقيق العديد من العوائد الاقتصادية والبيئية، من خلال زيادة الاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة والنظيفة والارتقاء بنمط حياة المواطن المصري ودعم الصناعة الوطنية، كما تم أيضا خلال الاجتماع بحث إمكانية تصنيع السيور الخاصة بنقل الأمتعة، وكذلك المعدات والآلات التي تستخدم في المطارات.

وأشار مرسي إلى أن وزارة الإنتاج الحربي، تسعى إلى تلبية احتياجات السوق المحلي من مختلف المنتجات، بما تمتلكه من قدرات تصنيعية وتكنولوجية وكوادر فنية مدربة على أعلى مستوى، موضحا أن نمو حجم الطلب في السوق المحلية يمثل فرصة مهمة لتطوير قطاع صناعة المركبات بمصر، والذي سيؤدي إلى توفير العملة الأجنبية التي يتم إنفاقها لاستيراد المركبات كاملة التصنيع من الخارج، خاصة في ظل الأزمات التي يشهدها العالم حاليا.

من جانبه، أشاد الطيار محمد منار وزير الطيران المدني، بدور القيادة السياسية والحكومة المصرية وكافة مؤسسات الدولة في دعم قطاع الطيران وتشجيع الاستثمارات، مضيفا أن وزارة الطيران خلال الفترة الحالية تعمل على تشجيع والتوسع في استخدام هذا النوع من وسائل النقل داخل مطارات الجمهورية، لما لهذه الأوتوبيسات الكهربائية من أثر جيد في الحفاظ على البيئة من الانبعاثات الضارة الناتجة عن استخدام الوقود التقليدي.

وأثنى وزير الطيران على ما اطلع عليه من إمكانيات تكنولوجية وتصنيعية وبشرية لوزارة الإنتاج الحربين وما تقوم به من مجهودات فى خدمة القطاع المدني، من خلال استغلال فائض الطاقات الإنتاجية للمشاركة في كافة المشروعات التنموية التي تتم بالدولة، مؤكدا حرص وزارة الطيران على تفعيل الشراكة الاستراتيجية مع وزارة الإنتاج الحربي.

وبدوره صرح محمد عيد بكر، المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة، بأن استراتيجية العمل بوزارة الإنتاج الحربي، تهدف إلى التعاون مع كافة المؤسسات بالدولة وشركات القطاع الخاص وكذلك الانفتاح على الشركات العالمية، من أجل نقل وتوطين أحدث تكنولوجيات التصنيع داخل الشركات والوحدات التابعة للوزارة.