رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

دراسة: أوميكرون أقل تسببا في الإصابة بفيروس كورونا لفترة طويلة

أوميكرون المتحور
صحة وطب
أوميكرون المتحور
الأحد 19/يونيو/2022 - 12:08 ص

أظهرت دراسة جديدة أن الإصابة بـ متحور أوميكرون، تقلل من احتمال الإصابة بنسبة من 20% إلى 50%، خلال موجة أوميكرون في المملكة المتحدة، مقارنة بمتغير دلتا.

متحور أوميكرون لا يسبب في الإصابة بكورونا الطويل

ووفقًا لوسائل إعلام أمريكية، أكدت أنه من غير المرجح أن يتسبب متغير أوميكرون، لفيروس كورونا في حدوث إصابة لفترة طويلة، مقارنة بالمتغيرات السابقة.

ووجد الباحثون، أنه باستخدام بيانات جديدة اكتشفوا أن احتمالات تطوير فيروس كورونا الطويلة بعد الإصابة، كانت أقل بنسبة 20٪ إلى 50٪ خلال موجة أوميكرون، في المملكة المتحدة مقارنة بالدلتا، كما يختلف الرقم حسب عمر المريض وتوقيت التطعيم الأخير.

أعراض الفيروس طويل الأجل

ويمكن أن يكون مرض فيروس كورونا الطويل، الذي يتضمن أعراضًا طويلة تتراوح من التعب إلى ضباب الدماغ وآلام العضلات، منهكًا ويستمر لأسابيع أو شهور.

وقال الفريق إنه يُعتقد أن الدراسة هي أول بحث أكاديمي يوضح أن متحور أوميكرون، لا يمثل خطرًا كبيرًا من فيروس كورونا الطويل، لكن هذا لا يعني انخفاض أعداد مرضى الفيروس منذ فترة طويلة.

في حين أن خطر الإصابة بفيروس كورونا، لفترة طويلة كان أقل خلال فترة أوميكرون، أصيب المزيد من الأشخاص، وبالتالي فإن العدد المطلق الذي يعاني الآن أعلى.

وقال مكتب الإحصاءات الوطنية في المملكة المتحدة في مايو الماضي، إن 438000 شخص في البلاد يعانون من فيروس كورونا، لفترة طويلة بعد عدوى أوميكرون، وهو ما يمثل 24٪ من جميع مرضى الفيروس التاجي لفترة طويلة.

وأضافت أن خطر استمرار الأعراض بعد أوميكرون كان أقل منه مع دلتا، ولكن فقط للأشخاص الذين تلقوا لقاحًا مزدوجًا، ولم تجد فرقًا إحصائيًا لأولئك الذين تم تطعيمهم 3 مرات.