رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

رئيس الفيدرالي الأمريكي: ملتزمون بكبح جماح التضخم.. ونحتاج استعادة استقرار الأسعار

جيروم باول رئيس مجلس
اقتصاد
جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي
الجمعة 24/يونيو/2022 - 07:35 م

وصف رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، جيروم باول، التزامه بكبح جماح التضخم بأنه غير مشروط، كما أيد رفع أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس مرة أخرى الشهر المقبل، رغم تحذير الديمقراطيين من التسبب في ركود.

وقال جيروم بأول أمام لجنة الخدمات المالية بمجلس النواب، اليوم، خلال اليوم الثاني من شهادته نصف السنوية أمام الكونجرس: لدينا سوق عمل محموم نوعًا ما بشكل غير مستدام، ونحن بعيدون جدًا عن هدف التضخم.. نحتاج حقًا إلى استعادة استقرار الأسعار، وإعادة التضخم إلى 2%، لأنه بدون ذلك لن نتمكن من الحصول على فترة مستدامة من التوظيف الكامل وذلك وفق بلومبرج.

ورفع صانعو السيارات النقدية أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس الأسبوع الماضي، وأشار باول إلى أن تحركًا آخر بهذا الحجم- أو زيادة بمقدار 50 نقطة أساس- مطروحًا للنقاش للاجتماع المقبل في أواخر يوليو. 

وأخبرت ميشيل بومان، محافظ بنك الاحتياطي الفيدرالي، المصرفيين في ولاية ماساتشوستس أنها دعمت رفع أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس الشهر المقبل، ثم الاستمرار في رفع أسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس على الأقل بعد ذلك حتى تهدأ ضغوط الأسعار.

وجاءت تعليقاتها في أعقاب خطاب ألقاه المحافظ كريستوفر والر، قال فيه إنه سيدعم زيادة الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس أخرى في يوليو. 

محاربة التضخم

وتحوّل جيروم باول وزملاؤه بقوة لمحاربة التضخم الأكثر سخونة منذ 40 عامًا، وسط انتقادات بأنهم تساهلوا بالسياسة النقدية للغاية لفترة طويلة مع تعافي الاقتصاد من تبعات فيروس كورونا، وقاموا برفع أسعار الفائدة بـ1.5 نقطة مئوية هذا العام، ويتوقع المسئولون المزيد من التشديد بحوالي 1.75 نقطة في عام 2022.

وهز هذا التحول الأسواق المالية، في ظل تخوف المستثمرين من أن يتسبب الاحتياطي الفيدرالي في حدوث ركود. 

وأخبر باول المشرعين أن مثل هذا الأمر محتمل بالتأكيد، على الرغم من أنه ليس شيئًا يستهدفه الاحتياطي الفيدرالي، أو يعتقد أنه ضروري لخفض التضخم إلى مستهدف البنك المركزي البالغ 2%.

كرر باول أن بنك الاحتياطي الفيدرالي كان لا يزال يأمل في تحقيق الهبوط السلس، مع الاعتراف بأن الأمر سيكون صعبًا. وقال أمام لجنة مجلس النواب: لقد أصبح ذلك أكثر صعوبة مع أحداث الأشهر القليلة الماضية، ولا سيما الحرب التي أدت إلى ارتفاع أسعار الغاز.

تابع مواقعنا