رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

الكنيستان الكاثوليكية والروم الأرثوذكس تستعدان للاحتفال بصوم العذراء

صوم السيدة العذراء
دين وفتوى
صوم السيدة العذراء مريم
السبت 13/أغسطس/2022 - 09:38 ص

تحتفل الكنيستان الكاثوليكية وكنيسة الروم الأرثوذكس، الاثنين المقبل الموافق 15 من الشهر الجاري، بانتهاء صوم السيدة العذراء مريم، حيث يعد هذا الصوم احتفالًا بانتقال السيّدة العذراء مريم بنفسها وجسدها إلى السماء وذلك حسب المعتقد الكَنسي.

وتحتفل الكنيستان بعيد رحيل العذراء في يوم 15 أغسطس، وليس في 22 أغسطس كما في الكنيسة الأرثوذكسية، كاختلاف في التقويم فقط وليس في العقيدة.

وخلال هذه الفترة تقيم الكنائس الكاثوليكية رياضات روحية وعظات للشعب بالكنائس، ويزور العديد من المؤمنين المزارات المريمية والمسيرات الروحية.

ويعتبر هذا العيد أقدم الأعياد المريمية، حيث إعلانه رسميًا من قداسة البابا بيوس الثانى عشر، عام 1950، ويمتنع الأقباط في صوم السيدة العذراء عن تناول اللحوم ومنتجات الألبان ويجوز به تناول الأسماك.

الأرثوذكسية تحتفل بصوم السيدة العذراء مريم

وبدأت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في السابع من شهر أغسطس الجاري صوم السيدة العذراء مريم، والتي تحمل مكانة كبيرة لدى جميع المصريين وعلى الأقباط بشكل خاص، ويستمر صوم السيدة العذراء مريم في الأرثوذكسية لمدة 15 يومًا متتاليًا، على أن يختتم الصوم بقداس العيد يوم الأحد 22 من نفس ذات الشهر، بجميع الكنائس القبطية الأرثوذكسية.

وعلى جانب آخر، قاد الأب روماني منير، راعي كنيسة مار جرجس للأقباط الكاثوليك، بالعزيّة بأسيوط، رياضة صوم السيدة العذراء بكنيسة السّيّدة العذراء أمّ النّور بإمبابة، حيث تنظم الكنيسة الكاثوليكية هذه الرياضة الروحية، استعدادًا لعيد انتقال السيدة مريم العذراء إلى السّماء بالنّفس والجسد، وتحدث الأب روماني منيرعن الأمانة والإصغاء في الأُسرة
 

تابع مواقعنا