رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

الرئيس الفرنسي يزور الجزائر لإعادة إحياء العلاقات الأسبوع المقبل

ماكرون
سياسة
ماكرون
السبت 20/أغسطس/2022 - 04:49 م

أعلن قصر الرئاسة الفرنسي، الإليزيه، أن الرئيس إيمانويل ماكرون سيزور الجزائر في الفترة بين 25 و27 من أغسطس الجاري.

وأشار الإليزيه إلى أن هذه الزيارة تأتي من أجل إحياء العلاقات الثنائية بين البلدين، فضلًا عن إبلاغ ماكرون الرئيس الجزائري استعداد باريس لدعم الجزائر في الحرائق التي تواجهها خلال الفترة الحالية.

الأزمة في العلاقات بين الجزائر وفرنسا

استضاف إيمانويل ماكرون الرئيس الفرنسي منذ فترة  في قصر الإليزيه مجموعة من الشباب الجزائري الذين عاصرت أسرهم حرب الجزائر، التي انتهت بالاستقلال عن فرنسا، ولكن اتخذت أسرهم صفوف الفرنسيين، وهي مجموعة الجزائر التي يطلق عليها لقب: الحركى.

تعمّد ماكرون خلال هذا اللقاء الإدلاء بتصريحات من شأنها إغضاب الجزائر حكومةً وشعبًا، حيث إنه قال: لدي حوار جيد مع الرئيس الجزائري تبون، ولكنني أرى أنه داخل نظام صعب، حيث إن المجتمع الجزائري غارق في نظام سياسي عسكري مبني على ذكريات خاطئة، تتمحور حول كره فرنسا فقط.

وفي سياق متصل، خاض الرئيس الفرنسي في التاريخ الجزائري، معلنًا أنه يرغب في إعادة كتابته مرة أخرى باللغة العربية لكي يضيف إليه الحقائق غير الموجودة به والتي وضعتها تركيا، مضيفًا أن التاريخ الجزائري كله مبني على أكاذيب عارية تمامًا عن الصحة، وقائم على خطاب كره تجاه فرنسا.

واعتبر العديد من المحللين خطاب إيمانويل ماكرون الرئيس الفرنسي بأنه يحمل شيئا من السخرية، عندما قال: هل كانت هناك أمة جزائرية قبل الاستعمار الفرنسي؟.. هذا هو السؤال.

تابع مواقعنا