رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

الأسهم الأمريكية تتكبد خسائر قبل اجتماع الاحتياطي الفيدرالي بساعات ببورصة وول ستريت

بورصة وول ستريت الأمريكية
اقتصاد
بورصة وول ستريت الأمريكية
الثلاثاء 20/سبتمبر/2022 - 11:38 م

تكبدت الأسهم الأمريكية خسائر في ختام تعاملات اليوم ببورصة وول ستريت، وانخفضت مؤشرات الأسهم الأمريكية في نهاية التداولات مع توقع ‏المستثمرين إقرار الاحتياطي الفيدرالي زيادة جديدة في أسعار الفائدة.‏

وبدأت لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اليوم اجتماعها لمناقشة السياسة النقدية، ‏وتشير التوقعات إلى أن الفيدرالي سوف يعلن غدا رفع الفائدة بمقدار 75 نقطة ‏أساس، لا سيما بعد بيانات التضخم المخيبة للآمال في أغسطس.‏

من ناحية أخرى، ارتفع العائد على سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات إلى ‏‏3.593 %، وهو ما يعد أعلى مستوى منذ عام 2011، بينما ارتفع عائد السندات ‏لأجل عامين إلى 3977%، وهو الأعلى منذ أواخر عام 2007.‏

هبوط المؤشرات

وفي نهاية الجلسة، هبط مؤشر داو جونز بنسبة 1.01% أو 313.45 نقطة إلى ‏‏30706.23 نقطة، وانخفض مؤشر ناسداك بنسبة 0.9% أو ما يعادل 109.97 نقطة إلى ‏‏11425.05 نقطة، بينما تراجع "ستاندرد أند بورز 500" بنسبة 1.13% أو ‏‏43.96 نقطة إلى 3855.93 نقطة.‏

ومن المتوقع أن يقوم الاحتياطي الفيدرالي إما برفع أسعار الفائدة بمقدار ثلاثة أرباع نقطة للمرة الثالثة على التوالي، إلى 3٪، وإما سيرفعها بمقدار نقطة مئوية واحدة كاملة غير مسبوقة إلى 3.25٪.

وهناك انقسام حاليا ببورصة وول ستريت الأمريكية حول ما إذا كان الاحتياطي الفيدرالي سيواصل رفع أسعار الفائدة بقوة في نوفمبر أيضا، أو إذا كانت ضغوط التضخم ستهدأ بما يكفي للسماح للبنك المركزي بإبطاء وتيرة ذلك قليلًا.

تابع مواقعنا