رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

ثورة التاء المربوطة.. إيرانيات يرقصن ويحرقن الحجاب في الشوارع لأول مرة في حياتهن

القاهرة 24
سياسة
الإثنين 26/سبتمبر/2022 - 03:12 م

منذ وفاة مهسا أميني المواطنة الإيرانية بعدما تم إلقاء القبض عليها وتعرضها للتعذيب وفقًا لما يقوله الشعب الإيراني ومنظمات المجتمع المدني لاختراقها القواعد التي تضعها حكومة الخميني، لم تعد إيران كما كانت من قبل.

خرجت الفتيات والنساء الإيرانيات عن صمتهن تمامًا، وقررن تغيير الأوضاع التي يعشن فيها مُجبرات على ارتداء أزيار معينة والعيش بطريقة معينة، وسط رقابة تامة تمنعهن من تغيير أي وضع يعشن به، مع تعرض المخالفين للمسائلة القانوينة.

ثورة إيران النسائية

وبعدما كان المشهد المعتاد في شوارع إيران هو وجوه متجهمة تعاني من الإجبار على بعض الأوضاع بعينها، تحول الوضع إلى وجوه جامحة لا تخشى العقاب لا تخشى التصرف على سجيتها لا تخشى اتخاذ قراراتها بأيديها لا تخشى أن تطلق العنان لنفسها وتفكيرها وحريتها.

بات المشهد السائد في إيران الآن هو مقاطع فيديو لفتيات وسيدات ونساء من كل الأعمار، يرقصن ويغنين ويضحكن معًا في وسائل المواصلات والشوارع، في واقعة لم تكن لتحدث منذ شهر واحد فقط.

وعلى الرغم من كون مشهد خلع الفتيات والنساء للحجاب وحرقه في حفل كبير قد يكون محزن بعض الشيء، ولكنه يمثل انتصارا للنساء اللاتي لا يتخذن قرارهن من محض إرادتهن الحرة، ويتم فرض ارتداء أزياء معينة عليهن بالقوة.

كانت السلطات الإيرانية قد أقرت منذ فترة قليلة قانونًا جديدًا يقضي باستخدام خاصية التعرف على الوجه بالمواصلات العامة للتأكد من ارتداء السيدات لزي الحجاب كاملًا، دون وجود أي خلل به، وذلك ضمانًا لتنفيذ القواعد الصارمة الخاصة بارتداء الحجاب في إيران، وفقًا لما نقلته صحيفة الجارديان.

تابع مواقعنا