رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

بعد الهجوم عليها.. رانيا يحيى: كنت بتكلم عن نفسي وبنات كتير محققتش أحلامها بسبب الجواز │ فيديو

البلوجر رانيا يحيى
كايرو لايت
البلوجر رانيا يحيى
الخميس 24/نوفمبر/2022 - 01:42 م

ضجة وغضب واسع النطاق؛ طال البلوجر رانيا يحيى، حيث تصدر اسمها محركات البحث، مساء أمس الأربعاء، بعدما تداول مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي؛ مقطع فيديو من لقاء تليفزيوني لها، تقول فيه: أول عريس اتقدملي وأهلي موافقين عليه كان عندي 16 سنة.. قاعدة بتخيل شكل حياتي النهاردة مع احترامي الكامل للناس اللي بتستنى الفرخة تفك، ولكن مش متخيلة إن دي تبقى طموحي.. إني قاعدة مستنية الفرخة تفك.

 

البلوجر رانيا يحيى 

وأضافت البلوجر  رانيا يحيى خلال المقطع الخاص بها: حاسة إن لو أهلي ساعتها ضغطوا عليا في الحتة دي.. عمري ما كنت هبقى سعيدة.. كنت هكتشف الشغف بتاعي بعد ما أكون تورطت، وكنت هبقى عايشة تعيسة مضطرة اتأقلم. 

ورغم أن البلوجر رانيا يحيى؛ ردت أمس، على الهجوم الواسع الذي طالها بسبب تصريحها، الذي رأى الجميع أنه مُهين لربات البيوت، من خلال مقطع الفيديو الكامل للقاء المثير للجدل وكذلك المنشور، إلا أنها حذفتهم بعدما نشرتهم، لتظهر اليوم الخميس، في بث مباشر ترد فيه على المنتقدين لها.

وقالت رانيا يحيى في أول البث، إنه مثلما انتشر اللقاء الخاص بها، كذلك ينتشر الرد حتى يصل إلى الآخرين، مردفة: زي ما السخافة والجهل والسب في الناس بيتشسر بسهولة شيروا اللايف ده.. التصريح كان وسط حوار طويل واتعمله اقتطاع سياق الحديث.. إني اتسائلت هل أهلك وقفوا ضدك وانتي بتحاولي تشتغلي.. رديت قولت لا عمرهم ما وقفوا ضدي، لكن كانوا عايزين ليا الأمان، والأمان بالنسبة لأي أهل هو الزواج، لذلك بحمد ربنا إني كنت عنيدة كفاية إني أرفض وأهلي احترموا رغبتي.

 

أزمة البلوجر رانيا يحيى

وتابعت البلوجر رانيا يحيى: لو كنت وافقت كان زمان عيالي طولي، لكن كنت هكتشف إني بحب السفر والمبادرات.. الجواز والمسؤولية شيء صعب مش لازم كله يعملها، لكن نتريث كفاية، ونأخد الخطوة مع شخص يصلح أنه يكون أب.

وأضافت رانيا يحيى خلال البث: أنا اتكلمت عن نفسي مكنتش متخيلة إن طموحي اللي هو كان طموح أمي إني أستنى الفرخة تفك.. بنات كتير اكتشفت أنها عندها أحلام وشغف، بس مش هتقدر تعملها عشان اتجوزت.. ده ميمنعش إن في متجوزين وناجحين دول أبطال، وعملوا حاجة صعبة أنا مش قادرة أعملها.

وأكملت رانيا يحيى: اكتشفت إن في شوية غِلاويين ومتابعين عندي مش عشان حب، لكن مستنيين فُرصة عشان يطلعوا الغل والمرض عليا.. اقتطعوا جزءًا من حوار طويل، لكن محدش حب يشغل دماغه ويفهم الصح، وأنا مش متفاجئة من اللي بيحصل.. شكرا لكل شخص دافع عني وبينلي ناس سودة من جواها، من ضمنهم واحدة كاتبة بوست طويل عني كانت بتبوس إيدي عشان أعملها ماركتنج للجهة اللي بتشتغل فيها.

 

تصريحات البلوجر رانيا يحيى

وقالت البلوجر رانيا يحيى خلال البث: لو بتسأل على إنجازاتي، فأنا بشتغل من وأنا عندي 16 سنة.. ساعدت ناس كتير بعدد شعر رأسك.. منهم اللي عاوز يتعالج، ومنهم اللي يسد ديونه وغيرهم عاوزين يشتغلوا.  

وخلال البث؛ ردت رانيا يحيى على متابع كتب لها تعليقًا واصفًا إياها بـ بايرة، لذلك لم تتزوج حتى الآن، لترد عليه قائلة: أنا أرفض لفظ بايرة، لأنها هي اللي ربنا منع عنها شر.. أي واحدة تقدر تجوز من بكرة.. أنا اتقدملي ناس لو خبطوا على بيتكم هتعملوا فرح، لكن أنا مستنية آخد راجل محترم ومخلفش ناس زيك.. اللي تقدر تتجوز وتعمل بيت سوي وتطلع عيال سوية وسط المرضى النفسيين اللي احنا عايشين.. نفسهم ده إنجاز مش أي حد يقدر عليه.. أنا نفسي مش قادرة عليه، ولو رجع بيا الوقت هجاوب نفس الإجابة  في الإنترفيو.

واختتمت رانيا يحيى، حديثها: البنت من صغرها نقولها يارب أشوفك عروسة.. ليه مش دكتورة ولا رائدة فضاء، حتى الألعاب عبارة عن عروسة لابسة فستان.. عشان كدة في سن الـ 13؛ لما يجيلها عريس تفرح زي فتاة الشرقية.. ثم تتصدم بالواقع إن مفيش لا سفر ولا خروج ولا أي حاجة بعد الزواج، لأنها متجوزة راجل طالع عينه عشان يعرف يفتح بيت.

تابع مواقعنا