السبت 25 مايو 2024
More forecasts: Wetter 4 wochen
رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
محافظات

في مشهد مؤثر.. صغار غزة يشاهدون أفلام كرتون خلال القصف

أطفال غزة
كايرو لايت
أطفال غزة
الإثنين 11/ديسمبر/2023 - 05:05 م

نشر  الصحفي الفلسطيني إسماعيل جوود ليلة أمس عبر حسابه الشخصي على إنستجرام، عن ما تم تحضيره من قبل الصحفيين لأطفال غزة لقضاء ليلة مختلفة عن القصف وإطلاق النيران من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

سهرة كرتونية لأطفال غزة

كانت هناك سهرة كرتونية للأطفال الفلسطينية أمام مستشفى شهداء الأقصى في وسط غزة، حيث حاول صحفيو فلسطين بأقل الأمكانيات أن يحققوا مشهدا طفوليا، لم يعشه هؤلاء الأطفال بسبب القصف الإسرائيلي المستمر على منازلهم ومدارسهم.

وبرغم تناقض اللحظات في ظل إطلاق القذائف قبل هذه السهرة الكرتونية مباشرةً، فإن الصحفيين حاولوا رسم الإبتسامة على وجوه الأطفال وإعطاءهم أبسط حقوق الطفولة، هؤلاء الأطفال الذين لم يروا إلا الدماء والدمار وأجساد أسرهم وأصدقائهم وإخوانهم تحت الأنقاض.

ولكن لم تكتمل هذه السهرة التي كانت تأمل في سعادة هؤلاء الأبرياء، حيث أطلقت القوات الإسرائيلية قذائف عسكرية على إحدى المناطق القريبة من المستشفى، مما تسبب في ذعر الأطفال، وانقلب المستشفى لوصول أكثر من 40 جثة شهيد من أطفال وسيدات وكبار في السن.

أم فلسطينية تبكي على أطفالها الأربعة.. ماتوا جعانين

فتحولت هذه اللحظة التي ينتظرها كل طفل فلسطيني إلى ملجأ شهداء يداوي الجريح، وينظم الأكفان جانب بعضها، لتظهر سيدة في أحد مقاطع الفيديوهات المصورة على حساب جوود الشخصي على إنستجرام بهذه الليلة بعد القصف، باكية على أطفالها الأربعة: ناموا جعانين.. وماتوا جعانين، وزوجها: الله يهلك اللي كان السبب.

لتوضح هذه الليلة، مدى صعوبة ما يشعرون به أطفال وعائلات غزة منذ أكثر من 60 ليلة سابقة، شعروا فيها بفقدان أطفالهم قبل الأمل في عيش حياة طيبة وكريمة مثل أي شعب آخر يعيش في سلام وأمان.

وتستمر مواقع التواصل الاجتماعي في لعب دورها الفعال في توثيق لحظات مريرة في حياة أطفال وأسر غزة، لتكون ميدانا عاما تُعلق فيه لوحات هذه المشاهد المؤلمة التي يمرون بها بحلوها ومُرها، لتتغلب اللحظات المُرة، على اللحظات الحلوة، سعيًا من العدو الإسرائيلي لفساد أي لحظة ممتعة تمر على هؤلاء الأطفال، كما لو كانوا خلقوا للهلاك والحروب فقط طوال الوقت، لهم الله ليرحم شهدائهم وشهدائنا جميعا.

تابع مواقعنا