• بحث عن
  • رئيس الوزراء يبدأ حوارًا مفتوحًا مع رؤساء المجالس التصديرية بشأن برنامج “تحفيز الصادرات”

    بدأ الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، حواراً مفتوحاً مع رؤساء المجالس التصديرية، بشأن برنامج جديد لتحفيز الصادرات، يتم إعداده حالياً بوزارة التجارة والصناعة؛ ليحل محل البرنامج الحالي لدعم الصادرات ويكون أكثر فاعلية من البرنامج القائم، وذلك في اجتماع حضره المهندس عمرو نصار، وزير التجارة والصناعة، والمهندس محمد زكي السويدي رئيس اتحاد الصناعات.

     

    وخلال الاجتماع، أكد الدكتور مصطفى مدبولي، أن الدولة تولي أهمية كبرى لتشجيع الصادرات للأسواق الخارجية، لافتاً إلى أنه يخصص جزءاً كبيرا من متابعته الأسبوعية للوقوف على مستجدات حجم الصادرات، والميزان التجاريّ، وكيفية العمل على زيادة صادراتنا لدول العالم.

     

    وأشار رئيس الوزراء إلى  أنه تم، في وقت سابق، مناقشة وزير التجارة والصناعة في ضرورة وضع منظومة حقيقية لتحفيز الصادرات، وتم بالفعل وضع الملامح والمحددات الأولية، وهذا الاجتماع بهدف التحاور في هذا الصدد.

     

    واستمع رئيس الوزراء لما طرحه الحضور، لافتاً إلى أنه سيتم بدءاً من الأسبوع المقبل عقد اجتماعات منفصلة مع المجالس  التصديرية المختلفة كلٌ على حدة؛ لمناقشة مقترحات المصدرين بها والاستماع لمشكلاتهم؛ بهدف دفع الصادرات وزيادتها في المرحلة الحالية.

     

    وكلّف رئيس الوزراء وزارة التجارة والصناعة بضرورة الانتهاء من برنامج تحفيز الصادرات في غضون شهر على الأكثر.

     

    تجدر الإشارة إلى أن وزير التجارة والصناعة أصدر قرارًا مؤخرا يقضي بإعادة تشكيل المجالس التصديرية، حيث تم تخفيض عدد المجالس من 16 إلى 12 مجلسا، إذ تم دمج المجالس الثلاثة الخاصة بالصناعات النسيجية في مجلس واحد، كما تم دمج المجلس التصديري للصناعات المعدنية مع المجلس التصديري لمواد البناء والحراريات، بالإضافة لدمج المجلس التصديري للطباعة والتغليف والورق مع المجلس التصديري للكتب والمصنفات الفنية، فضلاً عن تفعيل المجلس التصديري للاستثمار العقاري؛ وذلك بهدف تعزيز الصادرات المصرية والسعي لتحقيق طفرة في معدلات التصدير لمختلف القطاعات التصديرية وبصفة خاصة القطاعات التي تمتلك مصر فيها مزايا تنافسية تؤهلها للنفاذ إلى مختلف الأسواق الخارجية وبصفة خاصة السوق الإفريقية والتي تمثل إحدى أهم الأسواق الواعدة أمام المنتجات المصرية.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق