• بحث عن
  • كشف حساب فالفيردي مع برشلونة قبل الليلة الأخيرة له مع البرسا

    إبراهيم سعد

    بعد الإعلان الرسمي برحيل “ارنستو فالفيردي” المدير الفني لفريق برشلونة، بعد الجلسة الخاصة مع بارتوميو رئيس البرسا، ويسعى فالفيردي لإنهاء ولايته بشكل احترافي مع أبناء كتالونيا.

    وتعرض برشلونة للعديد من الهزائم والنتائج غير المتوقعة والخروج من دوري أبطال أوروبا خلال الأدوار النهائية لأكثر من مرة، وهو الأمر الذي لم تعتده جماهير البلوجرانا، سواء مع فرانك ريكارد المدرب الهولندي أو بيبي جوارديولا صاحب السداسية التاريخية مع جيل الـ”تيكي تاكا” ومن بعده لويس إنريكي.

    وكان تولى فالفيردي تدريب فريق برشلونة، بعد النتائج المميزة التي حققها مع الباسكي أتلتيك بيلباو، إلا أنه فشل تماما بإدارة الكتالوني خلال ما يقرب 3 مواسم، دون أي جديد على المستوى الأوروبي.. وهو ما تؤكده الأرقام التالية:

    فالفيردي يتولى وزيدان يعرقل بدايته

    تولى أرنستو  فالفيردي القيادة الفنية لفريق برشلونة الإسباني عام 2017، وكانت أولى مواجهاته القوية مع الفريق أمام ريال مدريد في نهائي كأس السوبر الإسباني ليتجرع مرارة الهزيمة ذهابًا بنتيجة 3 أهداف، مقابل هدف وبالإياب هدفين نظيفين، ويخسر أول الألقاب مع البرسا وتكون بدايته أسواء ما يمكن تصوره.

    فالفيردي وموسم 2018/2017 وما تم حصده

    في الدوري الإسباني حقق برشلونة الفوز خلال 28 مباراة و9 تعادلات ليخسر مواجهة واحدة، بينما سجل 99 هدفًا واهتزت شباكه بـ 29 هدفًا وحصد 93 نقطة.

    أما على مستوى دوري أبطال أوروبا فحقق خلال دوري المجموعات 4 انتصارات وتعادلين، مسجلًا 9 أهداف، واهتزت شباكه بهدفين.

    وتعرض البرسا للنكسة الأولى تحت ولاية فالفيردي بالخروج من الدور ربع نهائي، رغم التغلب بالذهاب في عقر داره الكامب نو، بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدف ليعود ويتلقى هزيمة مفاجئة بالإياب بثلاثية نظيفة.

    بينما كان بكأس الملك هو البطل مسجلًا نحو 12 هدفًا مع صدارة ميسي وسواريز قائمة هدافي الفريق بالبطولة عبر تسجيل الأول 4 والأخير 5 أخرين.

    موسم 2019/2018 يكتفي فالفيردي بالليجا ويحرج برشلونة مجددا

    في هذا الموسم حقق برشلونة لقب الدوري الإسباني في ظل تدهور وتراجع أداء منافسه التقليدي الريال، حتى يربح المسابقة برصيد 87 مع تحقيق 26 انتصارا و9 تعادلات بجانب تلقيه 3هزائم، حتى يحرز 90 هدفًا وتهتز شباكه بـ36 آخرين.

    في دوري أبطال أوروبا صال وجال ممزقا شباك المنافسين خلال دوري المجموعات، ليحقق 4 انتصارات وتعادلين، مع تسجيل 14 هدفًا وتهتز شباكه بـ 5 فقط.

    وللمرة الثانية يخرج البرسا من دوري الأبطال بعدما خسر نصف النهائي أمام ليفربول رغم الفوز بالذهاب بثلاثة  أهداف نظيفة ولكنه يهزم بالإياب أربعة أهداف دون رد، في سابقة لم تحدث من قبل على الإطلاق لصالح القلعة الكتالونية.

    وكان الأمر أكثر مرارة مع خسارة نهائي الكأس أمام فالنسيا بنتيجة هدفين لهدف، وهو ما يتضح بالنسبة لسجل لاعبيه في البطولة كون أن البرازيلي فيلبي كوتينيو لديه السجل الأكبر بثلاثة أهداف.

    الموسم الحالي 2020/2019 ولا جديد مع عقلية ارنستو

     

    لعب حتى الآن برشلونة في مسابقة الدوري الإسباني 19 مواجهة محققا 12 فوزا و4 تعادلات مع تلقيه  3 هزائم، مسجلا 49 هدفًا واهتزت شباكه بـ 19.

    في دوري الأبطال هذا العام خلال دوري المجموعات تصدر مجموعته برصيد 14 نقطة وسجل 9 أهداف متلقيا 4 أهداف فقط، ليحقق 4 انتصارات وتعادلين، ولا يزال الأمر بأوله نظرا لكونه في الدور الثاني بمواجهة تعد بالمتناول أمام نابولي المهتز والصاعد بشق الأنفس.

    في كأس السوبر وخسارة من جديد لأدوار نهائية مع برشلونة أمام أتلتيكو مدريد بنتيجة ثلاثة أهداف لهدف، في تكرار لما حدث خلال موقعتي روما وليفربول، حتى تكون ضربة الروخي بلانكوس هي القاضية والقريبة بعزله من عرش الإدارة الفنية لفريق برشلونة.

    وبهذا يكون فالفيردي، قد خسر خمسة مناسبات بالأدوار النهائية ليسجل أكبر فشل كروي بتاريخ  أي مدرب تولى برشلونة من قبل.

    بعد توديع فالفيردي اللاعبين.. بوتشيتينو الأقرب لتدريب برشلونة

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق