• بحث عن
  • مصدر أمني يكشف حقيقة إشعال النيران بمنزل متوفية بكورونا للتخلص من جثمانها بجمصة

    فتحى سليمان

    كشف مصدر أمنى، حقيقة ما تم تداوله بإحدى صفحات موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، والذي تضمن خبرًا تحت عنوان “أهالى جمصة يقومون بإشعال النيران بمنزل به حالة متوفية بالكورونا من أجل التخلص من الجثة وعائلتها”.

    وأكد المصدر، أنه قد تبين عدم صحة الخبر المشار إليه، مشيرًا إلى أنه لم يتم ذكر أي حالات إصابة أو وفاة بقرية جمصة التابعة لمحافظة دمياط متأثرة بكورونا، من الجهات المختصة.

    الأمن يفرق أهالي قرية بولس فى كفر الدوار لرفضهم دفن ضحية فيروس كورونا (فيديو)

    وفي اتجاه متصل، اشتبك عدد من أهالي قرية “بولس” كفر الدوار، بمحافظة البحيرة، مع قوات الأمن، مساء الاثنين الماضي، بسبب دفن ضحية مصابة بفيروس كورونا.

    حيث رفض عدد آخر من الأهالي دفن الضحية في القرية، نظرًا لإصابتها بفيروس كورونا، ومن الممكن تفشي الفيروس بين أهالي القرية.

    وأوضح شاهد عيان: “دكتور في مستشفى العزل أصيب بكورونا ونقل المرض لوالدته الكبيرة في السن فماتت للأسف.. راحت المستشفى وتم تغسيلها وتكفينها واتخذت كامل الإجراءات الإحترازية ورجع عشان يدفنها لكن أهل البلد وقفوله ومنعوه قالوله مش هتندفن في البلد”.

    وتابع الشاهد: “الشرطة جت والاهالي نزلت واشتبكت مع الشرطة هى كمان ومصممين إن الدكتور يمشي ويدفن أمه برة! يعني لا فيه مراعاة لشعور الطبيب اللي عرض نفسه وأهله كلهم للخطر عشان يعالج ناس ميعرفهمش أصلاً ولا في مراعاة لحرمة الميت حتى”.

    وأعلنت وزارة الصحة والسكان، إجراءات مجددة للتعامل مع حالات الوفاة بفيروس كورونا المستجد، مؤكدة ضرورة استمرار تطبيق الاحتياطات ذاتها التي كانت تطبق على المريض أثناء حياته.

    وأكدت الوزارة، أنه عند الوفاة سيتم إكمال التعامل مع حالة الوفاة بنفس إجراءات العزل (رذاذ/ تلامس) كما هو متبع.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    إغلاق