• بحث عن
  • أحمد مراد يعلن طرح روايته الجديدة “لوكاندة بير الوطايط” (صور)

    عهد هاني

    روج الكاتب أحمد مراد، لروايته الجديدة التي تم طرحها مؤخرًا، وتحمل اسم “لوكاندة بير الوطاويط”، وتدور أحداثها في إطار تشويقي مثير، والبحث عن حل لغز جريمة أثناء ترميم لوكاندة بير الوطاويط المجاورة لمسجد أحمد بن طولون في حي السيدة زينب.

    ونشر “مراد” صورًا للرواية أثناء توقيعها، عبر حسابه الشخصي على موقع تبادل الصور والفيديوهات القصيرة “انستجرام”، وعلق على الصور قائلًا: “لوكاندة بير الوطاويط، حاليًا بالمكتبات، في عام 2019 وأثناء ترميم “لوكاندة بير الوطاويط” المجاورة لمسجد “أحمد ابن طولون” بحي “السيدة زينب”، تم العثور على يوميات تعود إلى سنة 1865، مدفونة وراء حائط الغرفة رقم سبعة بالطابق الثالث بمبنى اللوكاندة، ومحفوظة بشكل جيد”.

    وأردف: “يضم هذا الكتاب اليوميات من نمرة “34” إلى “53” دون حذف أو تنقيح، وهي اليوميات الوحيدة التي تصلح للنشر، أرّخ فيها مصوّر الموتى “سليمان أفندي السيوفي” في سنوات ما قبل إنشاء جهاز بوليس منظم ، حين تم تكليفه بتقصي الحقيقة حول مصرع أحد الباشوات بطريقة شنيعة، وبخبرته الموروثة في تحليل مسرح الجريمة، يكتشف أن الوفاة وراءها قتل عمد، وفاعل ترك مع ضحيته تذكارّا، قبل أن يكتشف أن تلك الجريمة، ليست سوى الجريمة الأولى في سلسلة من الإغتيالات، أدرك دون مجهود، أنها ستنتهي به”.

    View this post on Instagram

    لوكاندة بير الوطاويط حاليًا بالمكتبات في عام ٢٠١٩ وأثناء ترميم "لوكاندة بير الوطاويط" المجاورة لمسجد "أحمد ابن طولون" بحي "السيدة زينب"، تم العثور على يوميات تعود إلى سنة ١٨٦٥م، مدفونة وراء حائط الغرفة رقم سبعة بالطابق الثالث بمبنى اللوكاندة، ومحفوظة بشكل جيد. يضم هذا الكتاب اليوميات من نمرة "34" إلى "53" دون حذف أو تنقيح، وهي اليوميات الوحيدة التي تصلح للنشر، أرّخ فيها مصوّر الموتى "سليمان أفندي السيوفي" في سنوات ما قبل إنشاء جهاز بوليس منظم ، حين تم تكليفه بتقصي الحقيقة حول مصرع أحد الباشوات بطريقة شنيعة، وبخبرته الموروثة في تحليل مسرح الجريمة، يكتشف أن الوفاة وراءها قتل عمد، وفاعل ترك مع ضحيته تذكارّا، قبل أن يكتشف أن تلك الجريمة، ليست سوى الجريمة الأولى في سلسلة من الإغتيالات، أدرك دون مجهود، أنها ستنتهي به.

    A post shared by Ahmed Mourad (@ahmedmouradofficial) on

    كما أنه يتم حاليًا تحويل روايته “كيرة والجن” إلى فيلم من بطولة كل من الفنان أحمد عز وكريم عبد العزيز وأحمد مالك وهند صبر]، تحت قيادة المخرج مروان حامد، وجمعهما مؤخرًا جلسات عمل استعدادًا لاستئناف التصوير في الفترة المقبلة.

    أحمد مراد يروج لفيلمه كيرة والجن بـ”بروفة الترابيزة” (صور)

    “ساويرس” يعتذر لأحمد مراد بعد هجومه عليه بسبب نجيب محفوظ

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق