رئيس التحرير
محمود المملوك

الأكبر بالشرق الأوسط.. قناة السويس تستعد لاستقبال الكراكة "مهاب مميش" قادمة من هولندا

الكراكة مهاب مميش
الكراكة مهاب مميش

تصل الكراكة "مهاب مميش"، أكبر كراكات الشرق الأوسط، غدًا الجمعة المجرى الملاحي لقناة السويس، حيث بدأت رحلتها قبل أيام من ميناء روتردام، محملة لأول مرة على متن سفينة شحن شبه مغمورة.

وكشفت مصادر ملاحية، في تصريحات خاصة، أن الكراكة مهاب مميش محملة على متن سفينة الشحن  XIANG” “RUI Kou، قادمة من ميناء روتردام بهولندا ومتجهة إلى ميناء بورسعيد، وذلك بعد الانتهاء من تصنيعها في شركة IHC الهولندية لصالح هيئة قناة السويس.

من جهتها أعلنت شركة IHC الهولندية، قيامها بتسليم كراكة الشفط القاطع (CSD) مهاب مميش إلى هيئة قناة السويس، الخميس الموافق 18 مارس، لتبدأ رحلتها البحرية، متجهة إلى قناة السويس.


وأوضحت مصادر ملاحية أن الكراكة مهاب مميش، جاهزة الآن لأداء مهامها الرسمية بعد الانتهاء بنجاح من اختبارات التكليف على الساحل الهولندي وهرينجفليت.


الأكبر بالشرق الأوسط

وعن إمكانيات الكراكة الأكبر بالشرق الأوسط، والتي تحمل اسم البطل مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس السابق، ومستشار رئيس الجمهورية لمشروعات منطقة القناة التنموية، قالت المصادر: “تمتلك هيئة قناة السويس الآن واحدة من أقوى الحفارات في العالم،  من خلال تسليم محرك CSD الصخري للخدمة الشاقة 29190 كيلو وات”.


وأوضحت “يبلغ إجمالي طولها 147.4 مترًا وإجمالي طاقة قاطعة مثبتة تبلغ 4800 كيلو وات ، يمكن لـ MOHAB MAMEESH الجرف حتى عمق 35 مترًا، كما أن هناك مرافق إقامة على متن الطائرة يمكن أن تستوعب أكثر من 70 شخصًا”.

وسيتم نشر MOHAB MAMEESH بشكل أساسي للحفاظ على منطقة مستوى سطح البحر الاصطناعية التي تربط البحر الأبيض المتوسط ​​والبحر الأحمر وتحسينها، نظرًا لأن السفينة مصممة بالتعاون الوثيق مع هيئة قناة السويس، فإن لديها القدرة على العمل بفعالية في الظروف القاسية في المنطقة.

من جهته قال الفريق أسامة ربيع: "كنا واثقين منذ بداية المشروع من أن Royal IHC كانت الشريك المناسب لهذه المهمة الهامة".
وتابع "مهاب مميش مثيرة للإعجاب حقًا والعديد من العاملين بهيئة قناة السويس متحمسون لرؤيته، مشيرًا إلى قيامها بعمليات مباشرة في أقرب وقت ممكن، متوقعا تحقيق نتائج مذهلة مع هذه التقنية الحديثة من CSD لسنوات عديدة قادمة ".

وقال Gerben Eggink ، الرئيس التنفيذي لشركة Royal IHC: "أود أن أعيد تأكيد المشاعر التي حملناها في بداية هذه الرحلة ، بأننا - وما زلنا - يشرفنا حقًا أن قناة السويس وضعت ثقتها في Royal IHC لمثل هذه السفينة المبتكرة".
وذكر "لقد أدى قدر كبير من العمل الجاد والتفاني إلى هذه اللحظة، وسيشعر الكثير من البحارين والعملاء بالرضا العميق لرؤية النتيجة النهائية"، متمنيا  لمالكي وطاقم "مهاب مميش" الحظ السعيد والإبحار السلس".