رئيس التحرير
محمود المملوك

"الطاووس" يطرق ناقوس الخطر.. مخرج يبحث عن الاختلاف والتجديد وسهر الصايغ تقدم السهل الممتنع

مسلسل الطاووس
مسلسل الطاووس

تصدر مسلسل "الطاووس" منذ بداية عرضه خلال الماراثون الرمضاني الجاري، تريند مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، وأصبح حديث الناس في الشارع المصري، لبراعة المخرج رؤوف عبد العزيز في تقديم العديد من المشاهد بشكل احترافي.

 

المخرج رؤوف عبد العزيز يبحث عن الاختلاف والبعد عن النمطية 

وحرصت أسرة العمل على تقديم مسلسل درامي يتناول قضية شائكة، بطريقة لا تجرح أعين المشاهدين وتحترم عقولهم، وبعيدة عن الابتذال والإسفاف، رغم وجود مشاهد جريئة ومنها مشهد الاغتصاب "أمينة" الشخصية التي تلعبها الفنانة سهر الصايغ، والذي أشاد به العديد من مشاهدي العمل.

 

ويقدم المخرج رؤوف عبد العزيز، تجربة درامية جديدة، مع نجوم من طراز مختلف ومنهم الفنان جمال سليمان وسهر الصايغ، الذين قدمها بثوب جديد على الجمهور، في تجربة "الطاووس"، والتي تدق ناقوس الخطر تجاه المشاكل التي تتعرض لها المرأة، ويدافع عن حقوقها، رافعا شعار المرأة خط أحمر.

بوستر الطاووس

 واستطاع المسلسل أن يثير الجدل منذ عرض أولى حلقاته، ورغم العديد من الأزمات والمشاكل التي مر بها "الطاووس"، غرد بعيدًا عن السرب، نظرًا لأن أحداث المسلسل مترابطة وتسير في تسلسل متقن وحبكة درامية وتشويق متزن، فالمسلسل مصنف بأنه عمل تشويقي ولكنه لم يتمادى في التشويق للدرجة التي ترهق الجمهور، وأيضًا تجنب أزمة الحشو التي أصبحت موجودًا بكثرة في أعمال درامية كثيرة. 

 

سهر الصايغ ومسلسل الطاووس

 

كما أجاد رؤوف، الجمع بين الأجيال المختلفة بالمسلسل، وإدارة كل ممثلة في الدور المناسب له، بداية من جمال سليمان الذي نجح في خلق حالة خاصة به في الدراما المصرية، مرورًا بالفنانة سهر الصايغ، والتي تعد بمثابة مفاجأة من مفاجآت الموسم الرمضاني، حيث أظهرت قدراتها التمثيلية والفنية وأكدت أنها موهبة فنية قوية وتستطيع تقديم الأدوار المركبة والصعبة بإتقان وبراعة لتحقق جملة “السهل الممتنع”.

سميحة أيوب: دوري في الطاووس يرمز إلى مصر.. وقصة العمل من خيال المؤلف

 

واستطاع من خلف الكاميرا تقديم رؤية نقدية إبداعية تعبر عن مضمون العمل  بصورة ذهنية عميقة على الشاشة مخاطبًا بها عقل ووجدان المشاهد ضمن خطة عمل منظمة تتميز بالإمتاع.

 

 أما فيما يتعلق بالعناصر الفنية في العمل، فقد تم تسخيرها لخدمة التعبير الدرامي من حيث الصورة المعبرة والديكورات الموظفة بشكل دقيق لمهندس الديكور رامي قدري والملابس المتجانسة والموسيقى التصويرية المعبرة عن الحدث الدرامي ومتناسبة مع الأسلوب التشويقي للحالة الدرامية لخالد حماد والمونتاج الحيوي وإخضاع المناظر والإضاءة والملابس والماكياج والملحقات الفنية الأخرى للتخطيط الدقيق، ومزجها وتوظيفها جميعا بشكل متجانس واندماج مثالي.

 

وضم مسلسل “الطاووس” العديد من الفنانين منهم جمال سليمان، سميحة أيوب، سهر الصايغ، هبة عبد الغني، رانيا محمود ياسين، أحمد فؤاد سليم، هالة فاخر، خالد عليش، يوسف الأسد، حليم، مها نصار، فرح الزاهد، دانا حمدان، عابد عناني، والمسلسل سيناريو وحوار كريم الدليل وإشراف على الكتابة محمد ناير، وإخراج رؤوف عبد العزيز.