رئيس التحرير
محمود المملوك

في ذكرى ميلاد العراب.. "كتاب المقبرة" ترجمة أحمد خالد توفيق يشارك في معرض القاهرة الدولي

أحمد خالد توفيق
أحمد خالد توفيق

تستعد دار الكرمة للنشر والتوزيع لإصدار رواية "كتاب المقبر" للكاتب نيل جايمان من ترجمة الكاتب الكبير أحمد خالد توفيق، الذي تحل اليوم ذكرى ميلاده التاسع والخمسين اليوم، وتشارك به الدار في معرض القاهرة الدولي للكتاب.

تدور الرواية حول شخص يدعى "لا أحد أوينز"، المعروف باسم “بود”، وهو ولد عادي، لكنه ليس عاديًّا تمامًا، حيث يعيش في مقبرة، وربَّته الأشباح، وحرسه كائن من نوع لا ينتمي إلى عالم الأحياء أو عالم الموتى. تعلَّم "بود" العادات المهجورة الخاصة بالأشباح في المقبرة، وتعلَّم أيضًا مهاراتهم الشبحية، فهو يستطيع الاختفاء تمامًا فلا يراه الأحياء. وعندما يترك “بود” المقبرة، يصبح عرضة للخطر على يد رجل يدعى "جاك".

ونجح “كتاب المقبرة” نجاحًا كبيرًا منذ صدوره، حيث حقق مبيعات أكثر من مليون نسخة، وفاز بأكثر من 12 جائزة، وتُرجم إلى أكثر من 30 لغةً.

ونيل جايمان، مواليد عام 1960 في إنجلترا، كتب الكثير من الكتب المتميزة للأطفال وللبالغين، ويُعَد أول كاتب يفوز بجائزتَي: "ميدالية كارنِجي" و"ميدالية نيوبري"، عن عمل واحد هو “كتاب المقبرة”، وصل كثير من كتبه إلى قوائم الأكثر مبيعًا على مستوى العالم، وتحوَّل كثير منها إلى أفلام سينمائية.

يذكر أن الدكتور أحمد خالد توفيق ولد في 10 يونيو 1962، فهو كاتب وطبيب ومترجم، اشتهر بالكتابة في مجال أدب الرعب والخيال العلمي والفانتازيا، وحقق شهرة واسعة بين القراء خاصة بين الشباب، حتى لقبوه بالعراب، من أهم مؤلفاته: “السنجة، يوتيوبيا، ممر الفئران، ممثل إيكاروس"، وغيرها من المؤلفات والمترجمات.

عاجل