الأربعاء 24 أبريل 2024
More forecasts: Wetter 4 wochen
رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
محافظات

شركات النقل البري تبدأ تحويل سياراتها للعمل بالغاز الطبيعي

الوقود
اقتصاد
الوقود
السبت 12/يونيو/2021 - 01:36 م

بدأت  شركات النقل البري، المشاركة في خطة الدولة لتحقيق الاستدامة وترشيد التكاليف التشغيلية وتقليص البصمة الكربونية وتقليص استهلاك السولار، حيث وقعت شركة أسطول للنقل البري عقد شراكة بقيمة 1.2 مليون جنيه مع ماستر جاس، التابعة لشركة طاقة العربية إحدى شركات مجموعة القلعة، لتحويل سياراتها للعمل بالوقود المخلوط (سولار + غاز الطبيعي مضغوط)، على أن تشمل المرحلة الأولى تحويل 15 شاحنة.

وأعرب المهندس تامر بدراوي، رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لشركة أسطول للنقل البري، عن تفاؤله بهذا التعاقد، إذ يعدّ خطوة مهمّة لأسطول نحو تعزيز الكفاءة والترشيد بالشركة التي يتجاوز عدد شاحناتها 250 شاحنة. وقال إنه "وفقًا لبيانات المرحلة الأولى التجريبية من المشروع، تبيّنت إمكانية توفير 12% إلى 15% من تكلفة استهلاك الوقود بالشركة سنويًا، فور استكمال برنامج تحويل الشاحنات".

وأكّد بدراوي أهمية البعد البيئي للبرنامج، والذي يتوافق مع خطط الدولة لتعزيز الاعتماد على الطاقة النظيفة، ويتماشى مع رؤية الشركة واستراتيجيتها الهادفة إلى الالتزام بالمعايير البيئية.

و من جانبها علّقت باكينام كفافى، العضو المنتدب التنفيذي لشركة طاقة عربية عن سعادتها بتوقيع هذا العقد مع شركة أسطول والتي تعد إحدى أبرز شركات النقل في مصر، وأضافت "هذا التعاقد يعد باكورة نجاحات شركة ماستر جاس في تحويل أساطيل الشركات وسيارات النقل الثقيل للعمل بالوقود المخلوط مما يسهم بشكل كبير في الحد من الانبعاثات الكربونية التي تنتج عن استخدام السولار فقط كوقود للشاحنات، وأيضًا يسهم بشكل جذري في تقليل الاعتماد على السولار المستورد وبالتالي تخفيف العبء على الدولة عن طريق توفير العملة الاجنبية اللازمة للاستيراد".

وأشار المهندس طارق الهوارى، العضو المنتدب لشركة طاقة غاز المالكة لماستر جاس أن الشركة قد أعدت خطة للتوسع من خلال ماستر جاس في إنشاء 30 محطة جدیدة للغاز الطبيعي في مختلف انحاء الجمهورية خلال عام 2021 باستثمارات تتجاوز 500 ملیون جنیھاً ، كجزء من خطة الشركة للوصول إلي 200 محطة بحلول عام 2023، وذلك من أجل تلبية احتياجات العملاء وخدمة الشاحنات والسيارات التي يجري تعديلها حاليًّا للعمل بالغاز الطبيعي.

تابع مواقعنا