رئيس التحرير
محمود المملوك

محافظ الإسكندرية يشيد بأهمية السينما في التواصل بين الشعوب

محافظ الإسكندرية
محافظ الإسكندرية اللواء محمد الشريف

حرص اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية على حضور حفل افتتاح مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي بدورته الـ 37، بأحد فنادق الإسكندرية المطلة على البحر، مشيدًا بأهداف المهرجان.

كلمة محافظ الإسكندرية

قال محافظ الإسكندرية، إنه لمن دواع سروري أن أرحب بكم جميعًا في مصر كما أرحب بكم جميعا بالإسكندرية عروس البحر المتوسط مدينة السياحة والفن وملتقى الحضارات والثقافات.

أضاف اللواء محمد الشريف، قائلا: اسمحوا لي أن أعبر عن سعادتي البالغة بافتتاح مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط في دورته السابعة والثلاثين، وأتوجه بالشكر لكل من ترأس المهرجان في دوراته السابقة منذ بداية انطلاق المهرجان، كما أتوجه بالشكر للدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرو الثقافة لإثراء الحياة الفكرية والفنية وكل الشكر والتقدير لكل الوفود التي استطاعت تحدي الظروف الاستثنائية التي تعيشها جميع بلاد العالم للمشاركة، متمنيا النجاح والتوفيق لكل من شارك بالمهرجان في دورته الحالية.

أشار اللواء محمد الشريف، إلى أن مصر كانت دائمًا سباقة في دعم علاقاتها الإقليمية، فالبحر الأبيض المتوسط يربطنا اجتماعيا وثقافيا وعلميا واقتصاديا، ونبدأ الدورة بكل الطموحات التي سنحققها بالتعاون من أجل إعلاء قيمة الفن، وتعد هذه المهرجانات أفضل وسيلة لإزالة العزلة وزيادة الوعي وكما هو معروف إن السينما تعطي الحياة وتأخذ منها، وأتمنى أن يواصل المهرجان دوره في تحقيق التفاعل الثقافي والفني بين مختلف البلدان فلا يستطيع أحد أن ينكر دور السينما في التعريف والترويج والتقريب بين الشعوب.

المحافظ اختتم حديثه، قائلًا، اسمحوا لي أن أعرب لكم عن صادق الأمنيات بكل التوفيق للمهرجان وأن أقدم لكم جزيل الشكر على تشريفكم لنا بالإسكندرية وأتمنى لكم إقامة طيبة في بلدكم الثاني الإسكندرية.

تقام الدورة الـ 37 من مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط تحت اسم المخرج العريق علي بدرخان، ويعد إطلاق اسم المخرج علي بدرخان مخرج الروائع على دورة المهرجان شكر لإنجازات مشواره الفني وإسعاد الجماهير في مختلف الدول واليوم نحتفل بحصاد رحلة عطائه للفن.