رئيس التحرير
محمود المملوك

بينهم موظفون حكوميون.. تأجيل محاكمة 189 متهمًا اختلسوا 7 ملايين جنيه بالشرقية

محكمة - صورة أرشيفية
محكمة - صورة أرشيفية

أصدرت محكمة جنايات الزقازيق بمحافظة الشرقية، اليوم الثلاثاء، قرارًا بتأجيل محاكمة 189 متهمًا، بينهم 11 موظفًا بهيئة التأمينات الاجتماعية فرع الزقازيق، إلى جلسة الأحد 28 نوفمبر المقبل، للمرافعة، مع استمرار حبس المتهمين؛ على خلفية اتهامهم جميعًا في القضية رقم 6069 جنايات ثانٍ الزقازيق لسنة 2021، بالاشتراك في اختلاس 7 ملايين جنيهًا مملوكة لهيئة التأمينات الاجتماعية.

صدر القرار برئاسة المستشار سامي عبدالحليم غنيم، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين وليد المهدي وأمير أحمد زكي، وأمانة سر خالد إسماعيل.

تعود تفاصيل القضية المُقيدة برقم 7 حصر تحقيق أموال عامة المنصورة لسنة 2021، عندما عندما أحال المستشار السيد الحسيني، المحامي العام لنيابة استئناف المنصورة للأموال العامة، المتهمين الـ 189، بينهم 11 موظفًا بمكتب التأمينات الاجتماعية فرع الزقازيق، إلى المحاكمة الجنائية؛ لاتهام المتهمين من الأول إلى الحادي عشر، بصفتهم موظفين عموميين موظفين بمكتب التأمينات بالزقازيق ومسؤولة إدخال ومراجعة البيانات  على منظومة الحاسب الآلي، بأنهم خلال الفترة من عام 2009 إلى 2017، سهلوا للمتهمين من المتهم الـ14 للمتهم التاسع والثمانين بعد المائة بغير وجه حق، وبنية التملك الاستيلاء على أموال تُقدر بـ 7 ملايين جنيهًا، وهي أموال مملوكة لجهة عملهم.

تبين أن المتهمين اصطنعوا استمارات اشتراك مؤمن عليه وإخطار انتهاء اشتراك مؤمن عليه س1 – س6، للمتهمين من الـ 14 وحتى 189، يفيد استحقاقهم لصرف مبالغ معاشات من صندوق التأمين الاجتماعي للعاملين بقطاع الأعمال العام والخاص التابع لجهة عملهم، وأنهم تمكنوا بتلك الوسيلة من صرف تلك المبالغ.

ارتبطت تلك الحادثة بجريمة تزوير في محررات رسمية وإلكترونية واستعمالها ارتباطًا لا يقبل التجزئة، فيما أفادت تحريات الرقابة الإدارية بصحة الواقعة والاتهامات، وجرى ضبط المتهمين جميعًا، وبالعرض على النيابة العامة، أمرت بإحالتهم محبوسين إلى محكمة جنايات الزقازيق.