رئيس التحرير
محمود المملوك

أتلفا عقول الشباب.. ننشر حيثيات الحكم بإعدام شخصين لاتهامهما بالاتجار في المخدرات بالجيزة

محكمة-أرشيفية
محكمة-أرشيفية

أودعت الدائرة الثلاثون بمحكمة جنايات الجيزة المنعقدة بزينهم، حيثيات حكمها في القضية رقم 17295 لسنة 2020 جنايات قسم الطالبية، المقيدة برقم 4475 لسنة 2020 جنايات كلي جنوب الجيزة.


وعاقبت المحكمة أدهم عبد الحليم خليل حسان، وإسلام محمد سليمان فرج بالإعدام عما أسند إليهما، وصدر الحكم برئاسة المستشار محمد الجنزوري، عضوية المستشارين محمد أنور أبو سحلي، وشريف حافظ، وأمانة السر أحمد رفعت، وأحمد فتحي.

إحالة أوراق عاطلين للمفتي

وقالت المحكمة في حيثيات حكمها، إنه بجلسة 30 سبتمبر 2020، بحضور الأستاذ أحمد عامر علي، محامي المتهم الأول، والأستاذين عبدالمنعم متولي، وإسلام محمد، محاميي   المتهم الثاني، قررت الدائرة إرسال الأوراق لفضيلة مفتي الجمهورية لإبداء الرأي، وأرجأت الحكم لجلسة اليوم، ثم ورد تقرير مفتي جمهورية مصر العربية في 11 أكتوبر 2021، منتهيًا إلى أن الدعوى أقيمت بالطرق المعتبرة قانونًا قِبل المتهم الأول أدهم عبدالحليم خليل، والمتهم الثاني إسلام محمد سليمان، حازا وأحرزا بقصد الاتجار جوهرًا مخدرًا  حشيش في غير الأحوال المصرح بها قانونًا، وحازا وأحرزا بقصد الاتجار جوهرًا مخدرًا  هيروين بقصد الاتجار في غير الأحوال المصرح بها قانونًا على النحو المبين بالتحقيقات، وحازا وأحرزا بقصد الاتجار جوهرًا مخدرًا ميثامفيتامين في غير الأحوال المصرح بها قانونًا.

وأن الواقعة استمرت في يقين المحكمة واطمأن لها وجدانها مستخلصة من أوراق الدعوى وما تم فيها من تحقيقات وما دار بشأنها بجلسة المحاكمة تتحصل في أنه وردت معلومات إلى المقدم مازن عبدالجواد البدوي الضابط بالإدارة العامة لمكافحة المخدرات من أحد مصادره السرية، مفادها اتجار كل من المتهمين أدهم عبدالجليل خليل حسان وإسلام محمد سليمان في المواد المخدة بمسكنهما شارع الهرم دائر قسم الطالبية تمهيدًا لترويجها على عملائهما، وأتلفوا عقول الشباب بالاتجار في المخدرات، كما أنهما يستخدمان ذات الغرض الإجرامي كما أكدت التحريات أنهما يحوزان تلك المادة المخدرة في مسكنهما وفي سيارتهما في الوقت الحالي، وعقب ذلك تأكد الضابط المذكور من صحة تلك المعلومات عن طريق المراقبة الميدانية حيث تأكد من صحة وجدية تلك المعلومات.

وتحرر المحضر بما توصل إليه التحريات 30 سبتمبر 2020 الساعة الثامنة والنصف صباحًا وطلب الإذن بضبط وتفتيش شخص المتهمين وسياراتهما ومسكنهما، وأصدرت النيابة العامة الإذن ما سلف، ونفاذّا لهذا الإذن أعدّ الضابط العدة وجهز القوات المرافقة ثم انتقل صبحة المقدم محمد عادل محمد رمضان الضابط بذات الإدارة صوب مسكن المتهمين بذات التاريخ.