رئيس التحرير
محمود المملوك

أسفر عن عشرات الضحايا.. مصر تُدين هجومًا إرهابيًا في النيجر

وزارة الخارجية
وزارة الخارجية

أدانت جمهورية مصر العربية، في بيان صادر عن وزارة الخارجية، بأشد العبارات الهجوم الإرهابي الآثم الذي شهدته منطقة جنوب غرب النيجر، مسفرًا عن العشرات من الضحايا. 

وتقدم مصر، حكومةً وشعبًا، خالص تعازيها وصادق مواساتها لجمهورية النيجر الشقيقة ولأسر الضحايا، متمنيةً سرعة الشفاء لكافة المُصابين.

وأكدت في بيان وزارة الخارجية على وقوفها جنبًا إلى جنب مع النيجر وتضامنها الكامل معها في جهودها لمكافحة الإرهاب. 

وفي وقت سابق من اليوم الجمعة، علنت حكومة النيجر الحداد الوطني لمدة يومين، بعد أيام من مقتل 69 شخصا خلال هجوم إرهابي بجنوب عربي البلاد.

وقالت الحكومة إن متطرفين مجهولين هاجموا قرية بانيبانجو في إقليم تيلابيري قرب الحدود مع مالي يوم الثلاثاء الماضي، ما نتج عن إصابة العديد من الأشخاص خلال الهجوم، وما زال عدد من السكان في عداد المفقودين.

وتنشط العديد من الجماعات المسلحة في النيجر وفي دول أخرى في منطقة الساحل الافريقي، وتدين بعض هذه الجماعات بالولاء لتنظيم القاعدة أو لتنظيم داعش.

ويتكرر وقوع مثل هذه الهجمات الخطيرة في النيجر التي يبلغ عدد سكانها قرابة 23 مليون نسمة عند الحدود مع مالي، حيث تكاد الحكومة تفقد السيطرة على المناطق الصحراوية الشاسعة الواقعة خارج المدن، وهي الأماكن التي لا تستغلها الجماعات المتشددة وحسب، بل تستغلها أيضا شبكات إجرامية مثل عصابات تهريب البشر.
 

عاجل