• بحث عن
  • 12 سببًا.. جعلت رئيس جامعة القاهرة يصرف مكافأة لأعضاء هيئة التدريس

    شيماء عبد الواحد

    أصدر الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة قرارًا بصرف مكافأة سبعمائة جنيه لكل أعضاء هيئة التدريس، وستمائة جنيه للهيئة المعاونة والعاملين الذين على قوة العمل ويمارسون أعمالهم وواجباتهم ويبذلون جهودا غير عادية.

    وأوضح رئيس الجامعة سبب القرار: “نظرًا لنجاح مقرر التفكير النقدي تأليفًا وتدريسًا وامتحانات وفق نظام الكتاب المفتوح، مما يوحد الخلفية الفكرية لكل طلاب الجامعة، بالإضافة إلى التقدم غير المسبوق في التصنيفات الدولية، وقطع شوط كبير في تطوير العملية التعليمية ونظام الامتحانات، والانتهاء من إنشاء ١٨١ برنامج ليسانس وبكالوريوس ودبلوم وماجستير ودكتوراة، وتطوير وإنشاء ٣١ معمل.

    وتابع الخشت: “إنشاء مجمع المعامل الافتراضي، وسير مشروعات التطوير الكبرى على احسن معدل انجاز ( تطوير وحدة طوارئ القصر العيني، رفع الطاقة الاستيعابية لمعهد الاورام ٣٠ ، الافتتاحات العديدة للوحدات الجديدة بابو الريش،، إلخ )، بالإضافة الى عقد الاتفاقيات الدولية مع كبرى الجامعات العالمية، وارتفاع معدل النشر الدولي، وانجاز البحوث العلمية لخدمة المشروعات القومية، والمركز الأول في حصد جوائز الدولة، والفوز بالعديد من الجوائز العالمية، والتقدم غير العادي لمجلة الجامعة على المستوى الدولي، وكل إنجازاتكم الاخرى وجهودكم غير العادية”.

    القضاء الإدارى يُحدد جلسة لنظر دعوى ضد قرارات رئيس جامعة القاهرة خلال حفل محمد حماقي 

    وفي سياق منفصل حددت محكمة القضاء الإداري، جلسة 2 يونيو المقبل، لنظر الدعوى المقامة من المحامي محمد حامد سالم، والتي تطالب بوقف تنفيذ وإلغاء قرارات جامعة القاهرة التي أعلنها الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس الجامعة على خشبة مسرح حفل الفنان الذي أقامته الجامعة في 16 إبريل الماضي.

    وذكرت الدعوى التي حملت رقم 44724 لسنة 73 قضائية، أن هذه الواقعة مثلت سابقة تاريخية أساءت لجامعة القاهرة وللدولة المصرية، أقدم خلالها رئيس الجامعة على عرض مشهد مثير للسخرية -بحسب الدعوى- وأصدر عدة قرارات أمام مئات الآلاف من الطلاب باعتبارها مفاجآت.

    وأشارت الدعوى إلى أن تلك القرارات تضمنت إعفاء كل طلاب المدن الجامعية من المصاريف خلال شهر رمضان، ومنح 5% لكل طالب في البكالوريوس والليسانس لم تسعفه درجات الرأفة في التخرج قائلاً: “إحنا هنخرجك وخلي الـ5% على جامعة القاهرة”.

    كما تضمنت القرارات إعفاء كل طالب لم يسدد المصاريف الجامعية من سدادها، بالإضافة إلى منح طلاب الجامعة إجازة من 25 إبريل وحتى 29 قائلاً “ماينفعش نيجي بينهم”.

    وأكدت الدعوى أن القرارات سالفة البيان التي أصدرها الخشت تمثل إهدار لكل القيم والأعراف الجامعية وتخالف توجهات الدولة بالارتقاء بمستوى التعليم والطلاب، بل وأصدرها بالمخالفة للقانون، لأنه غير مُختص بإصدارها، وتفتقد لأبسط قواعد العدالة والمساواة وتخِل بمبدأ تكافؤ الفرص بين طلاب كل الجامعات المصرية الأخرى، ومشوبة بعيب عدم المشروعية وعيب إساءة استعمال السلطة والانحراف بها وتمثل إهداراً صارخاً للمال العام.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق