• بحث عن
  • ممثلي الطاقة الذرية المصرية في الموانئ لفحص شحنات القمح الوارد من روسيا

    شعبان بلال

    كشف الدكتور أحمد العطار رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعة بوزارة الزراعة، أن هناك ممثلين من هيئة الطاقة الذرية المصرية لتحليل شحنات القمح الوراد من روسيا، بعد الانفجار النووي الأخير الذي شهدته منطقة شمال روسيا”.

    وقال في تصريحات خاصة لـ”القاهرة 24″، إن ممثلي الطاقة الذرية يقومون بالتعاون مع الحجر الزراعي المصري وسلطات أخرى بفحص الشحنات الواردة من ورسيا للتأكد من خلوها من أي إشعاعات نووية أو غيرها”.

     الشركة الروسية التي تسببت في الانفجار هي من تنفذ مفاعل الضبعة

    وأوضح رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعي المصري، أن أي شحنة تدخل مصر يتم فحصها بالكامل في الموانئ قبل دخولها البلاد للتأكد من خولها من مصادر أي إشعاع، لافتا إلى أن احتمال وجود ذلك يعني رفض دخولها البلاد وحظرها”.

    خاص.. مصر تعلم روسيا رفض استيراد شحنات قمح جديدة حال ثبوت إصابتها بالإشعاع النووي

    وأوضح رئيس الحجر الزراعي، أنه تم مخاطبة السفارة المصرية في روسيا للتعرف على الأماكن التي تأثرت بالانفجار النووي في روسيا، وهل تستورد منها مصر أقماح أم لا؛ لاتخاذ الإجراءات الحجرية والوقائية حيالها، موضحا أن الحجر الزراعي تحرك من اليوم الأول للانفجار، مؤكدا أنه لا يتم وقف الاستيراد من روسيا بدون أسباب، لكن في حالة وجود أي أسباب سيتم وقف لاستيراد لحماية المصريين”.

    يذكر أن مصر تحتل المرتبة الأولى في استيراد القمح في العالم وأكبر مشتر للقمح الروسي، بما يقرب من 12 مليون طن سنويا.

     

    وأوضح “العطار”، أن الانفجار وقع في منطقة شمال روسيا وتأثيره في نطاق معروف بالنسبة للسفارة المصرية في روسيا، مؤكدا أن طلب منها تقريرا حول مدى تأثر الصوامح وأماكن تخزين القمح المجهز للتصدير إلى مصر بهذا الإشعاع، مضيفا “ما يهني هو دخول قمح سليم إلى مصر”، مؤكدا أنه في حالة وجود شحنة قمح بها إشعاع يتم رفضها بالكامل”.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مقالات ذات صلة


    CIB
    CIB
    إغلاق