• بحث عن
  • الطبيب المترجم.. قصة طبيب تعامل مع حالات الأجانب المصابين بكورونا داخل الحجر الصحي بإسنا (صور)

    إيمان عمران

    في منتصف مارس الماضي، تم تحويل مستشفى إسنا التخصصي بجنوب محافظة الأقصر لمستشفى حجر صحي لمصابي فيروس “كوفيد-19” والمعروف بكورونا، ليجد الأطباء والأطقم الطبية أنفسهم أمام تحدٍ كبير عليهم أن يكونوا جيشًا منيعًا لمحاربة فيروس غير مرئي، وبالفعل استطاع جيش مصر الأبيض الذي لايزال على خط النار، في التصدي للفيروس للعمل على الحد من انتشاره.

    أحد جنود جيش مصر الابيض الذي وقف في الصفوف الأمامية للتصدي للفيروس، هو الدكتور محمد محمود من قوة العمل بالمستشفى، والذي انضم لأول فريق بالحجر الصحي، ولم يغادر المستشقى حتى اليوم.

    الأم تلحق برضيعتها.. وفاة سيدة مصابة بكورونا داخل مستشفى الحجر بالعجمى

    يقول الدكتور محمد محمود لـ”القاهرة 24“، إن جهاد العلم كان أحد أسباب انضمامي للفوج الثاني من فريق الأبطال بالحجر الصحي بإسنا، فالعلم الذي نحصله علينا أن نستخدمه ونفيد به البشرية، كما أن انضمامي للفوج الأول من الأطقم المسؤولة عن العزل زادني خبرة في التعامل مع المرضى بعد تدريبات مكثفة في مكافحة العدوى تمت تحت قيادة الدكتورة إلهام محمد والدكتور محمد حمزة.

    وتابع الدكتور: أصعب موقف كان لمريض بالعناية المركزة فخلال مروري تفاجأت بأنبوب التنفس ساقطًا على الأرض، فركضت سريعًا وقمت بتوصيله، ويوضح طبيب العناية أنه لم يكن حينها متحصنًا بإجراءات الوقاية لكونه مارًا صدفة دون وقت دوامه، فاضطررت أن أقوم بتعقيم نفسي تحسبًا لانتقال العدوى.

    الطبيب المترجم بالحجر الصحي
    الطبيب المترجم بالحجر الصحي

    يرى محمود أن تبادل شحذ الهمم بين أعضاء الطاقم الطبي أمر ساعدهم كثيرًا في تخطي تحديات واجهتهم، كما أن إدراك الطاقم لمنح دفعة أمل ومحو أية طاقات سلبية بين المرضى كان له أثره في تحسن حالات كثيرة وشفائهم ومغادرتهم للحجر الصحي.

    كان أول تحدٍ واجه الفريق الأول المسئول عن عزل المصابين وعلاجهم بالحجر الصحي هو التواصل مع المصابين من جنسيات مختلفة باعتبار أن أول حالات إصابة استقبلها مستشفى إسنا للحجر الصحي كانت لحالات لاتجيد التحدث بالإنجليزية، ليأتي دور طبيب التجميل، ليس لتجميل الجراحات الذي اعتاد أنا يتعامل معها قبل ظهور الفيروس، بل لتجميل الإنسانية، ليسهر بغرفته على إحصاء أهم الكلمات المتداولة خلال تعامل الطاقم مع المرضى الأجانب ويدونها على ورق ويدعه بقسم العناية المركزة بالمستشفى، الأمر الذي جعله معروفا بالطبيب المترجم.

    الطبيب المترجم بالحجر الصحي
    الطبيب المترجم بالحجر الصحي

    وأوضح أن “أول حالات وصلت المستشفى إيجابية النتيجة بفيروس كورونا، كانت لأمريكان وإيطاليين، وأهم ما كان يتحتم علينا فعله أن نعلم إن كان المرضى مصابون بأمراض مزمنة أو أجريت لهم أية جراحات مراعاة لوضع العلاج طبقًا لكل حالة، موضحًا أن هذا كان يتطلب تواصل لغوي فكان أحد العوائق في البداية هو عدم وجود مترجم لنتواصل معه”.

    ويتابع: قمت بترجمة أهم الكلمات الإيطالية المستخدمة في الرعاية العلاجية والحياة اليومية عبر الإنترنت، واستخدمناها والفريق الطبي في التواصل معهم ولاقى هذا استحسان المسنين الأجانب، لما أحسوه من اهتمام الفريق بتقديم أفضل سبل الرعاية خلال تلقيهم العلاج.

    قصة غريبة.. دخل الحجر الصحى مُصابًا بكورونا ومرض أخر يتسبب فى جنازة حاشدة له (فيديو)

    يقول دكتور محمد محمود، إن هذه الفترة تمثل بالنسبة لنا حربًا، وعلينا أن نصمد في مواجهة الفيروس حتى ننتصر، مؤكدًا أن ما يقدمه أطباء مصر هو جهاد للعلم في ظل الفترة الراهنة.

    الطبيب المترجم بالحجر الصحي
    الطبيب المترجم بالحجر الصحي

    فاجأه مدير المستشفى ورؤساء الأقسام أمام الحجر الصحي.. “القاهرة 24” يرصد رحلة تعافي طبيب من فيروس كورونا 

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    إغلاق