• بحث عن
  • موظفون بـ”دابسي”: الشركة وهمية ونصبت علينا (صور)

    قال عدد من موظفي شركة دابسي للنقل التشاركي، إن الشركة لم تسدد مستحاقتهم المتأخرة لعدة أشهر، لذا حرروا محضرا ضدها متهمين مالكها بالنصب عليهم.

    ونشرت إحدى الموظفات السابقات بالشركة منشورا عبر إحدى المنصات الاجتماعية تروي خلاله تفاصيل عملها بالشركة لعدة أشهر – منذ نهاية نوفمبر الماضي حتي مارس- بدون الحصول علي مستحقاتها المالية متهمة الشركة بالنصب عليها وعلي زملائها، مؤكدة أن الشركة ليس لديها قاعدة للانطلاق بأية أعمال الفترة المقبلة، مشيرة إلى مديونيات تطارد رئيس مجلس إدارة الشركة وعدد من الأحكام الواجبة النفاذ ضده في قضايا سابقة.

    دابسي تبدأ التشغيل التجريبي في السوق المصري وسط ترقب عملاء سوق النقل التشاركي

    وبحسب غادة السيد، الموظفة السابقة في شركة دابسي، فإن رئيس مجلس ادارة الشركة “طه الحكيم” لديه مديونيات لوكالات إعلانية لم يسددها، بخلاف أحكام قضائية سابقة، ومقر الشركة الذي يوجد داخل فيلا بأحد الكومبوندات بـ6 أكتوبر، جاءه إنذار بالطرد لعدم سداد الإيجار، مشيرة إلى أن المقر كان بدون تجهيزات تليق بأداء شركة في هذا الحجم وتعتمد علي الحجز الإلكتروني.

    واتهمت” السيد” بالإضافة لعدد من زملائها رئيس مجلس الإدارة “طه الحكيم” بالنصب، وحذرت من التعامل مع الشركة أو التعاقد معه، لافتة أنها لا تظن أن يكون للشركة أي مستقبل أعمال.

    وحاول “القاهرة 24″ التواصل مع أحد وكلاء الشركة الذي أكد عدم معرفته بالواقعة الخاصة باتهامات الموظفين، مشيرا إلى أن الشركة قالت إنها ستطلق خدماتها التجريبية خلال شهر يوليو المقبل، وأن التأخير كان بسبب الظروف العالمية المرتبطة بإجراءات الحماية من فيروس كورونا.

    بينما رفض مؤسسين بالشركة التحدث لـ”القاهرة 24” للتوضيح.

    وظهرت شركة دابسي «dubci» بشكل مفاجئ فى يوليو 2019، معلنة أنها ستنافس خدمات النقل التشاركي الذي يعمل فيه كلا من شركتي أوبر وكريم -قبل أن تستحوذ الأولي علي الثانية- وشركة سويفل.

    تطبيق دابسي Dubci.. هل بدأت الشركة خدماتها تجريبيا دون إعلان؟

    وقالت أيضا أن أعمالها ستتفوق على أعمال هذه الشركات حيث ستوفر الطلب علي السيارات والأتوبيسات والدرجات النارية وأيضا اليخوت والطائرات.

    وكثفت الشركة إعلاناتها لعدة أشهر، وقامت بإطلاق تطبيقا إلكترونيا شهد آلاف التنزيلات وبدأت في توظيف سائقين وموظفين، كما أعلنت عبر موقعها أنها ستقبل تشغيل السيارات بدءا من موديل 2000، بعقد توظيفي للكابتن بالشركة مع تأمين على الحياة وتأمينات اجتماعية، كما قالت إنها ستتيح عبر اتفاقية مع عدد من البنوك والمعارض استبدال السيارات القديمة بأخرى جديدة.

    ولكنها لم تقم بتفعيل الخدمة حتى الآن بعد مرور عام تقريبا، وبعد أكثر من إعلان عن موعد الإطلاق.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق