• بحث عن
  • نادي القرن| شاركوا باحتفالية الأحمر.. هكذا ردت إدارة الزمالك على اختيار الأهلي زعيما للقارة

    سارة صبرا

    اشتعلت أزمة ملف لقب نادي القرن الإفريقي والذي حصده النادي الأهلي خلال القرن الماضي من جانب الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف”.

    ونجح الأهلي في الحصول على لقب نادي القرن الإفريقي من جانب الكاف بناءً على المعايير التي تم وضعها، والتي نصبت المارد الأحمر نادياً للقرن الإفريقي بعدما تفوق على الزمالك بعدد النقاط.

    ويستعد الزمالك حالياً لتقديم شكوى في المحكمة الرياضية الدولية للحصول على لقب نادي القرن الإفريقي إذ يرى مجلس إدارة النادي الحالي برئاسة مرتضى منصور أن الزمالك هو الأحق بحصد اللقب لكونه كان الأكثر تحقيقاً للبطولات القارية في القرن الماضي، ولكن المعايير التي تم وضعها كانت مجاملة للأهلي وفقا لوجهة نظر مجلس إدارة القلعة البيضاء.

    وقت حصول الأهلي على لقب نادي القرن الإفريقي كان يترأس مجلس إدارة نادي الزمالك الدكتور كمال درويش والذي شهد عهده طفرة مميزة للفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك الذي حصد العديد من البطولات محلياً وإفريقياً وقت توليه رئاسة القلعة البيضاء.

    نادي القرن| شطة: الأهلي الأحق باللقب.. وصالح سليم سبب الأزمة

    المثير في الأمر أن مجلس كمال درويش وقت حصول الأهلي على لقب نادي القرن الإفريقي لم يعترض تماما ولم يتخذ خطوات تصعيدية بعد إعلان الاتحاد الإفريقي لكرة القدم منح الأهلي اللقب، رغم أن مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك الحالي كان وقتها متواجدا في منصب نائب رئيس مجلس الإدارة.

    وما يؤكد على كون الزمالك لم يعترض على حصد الأهلي للقب نادي القرن الإفريقي، ما تحدث به عزمي مجاهد عضو مجلس إدارة نادي الزمالك السابق والذي كان متواجدا في المجلس عام 2000 حيث أشار خلال حديثه إلى عدم اعتراض مجلس الزمالك.

    وقال عزمي مجاهد في تصريحات خاصة ل”القاهرة 24″، إن مرتضى منصور رئيس النادي الحالي كان موجودا في مجلس إدارة الزمالك عام 2000 وإذا كان المجلس لم يتحرك وقتها ولم يصعد الأمر فهو كان شريكاً في ذلك.

    الإدارة البيضاء حضرت احتفالية الأهلي

    ورفض مجاهد فكرة اتهام مجلس الزمالك وقتها بالتقاعس في المدافعة عن حقوق النادي، مشيرا إلى أن المجلس حقق الكثير من النجاحات في تلك الفترة.

    وأشار إلى أن مجلس إدارة الأهلي وقتها وجه دعوة للزمالك لحضور مباراة الفريق الأحمر مع ريال مدريد وبالفعل حضر بعض أعضاء المجلس، نظرا للعلاقة الودية التي تربط بين المجلسين، ووقتها عندما كان يفوز أي ناد ببطولة يقوم الأخر بتهنئته، مشددا على أن لقب نادي القرن الإفريقي لن يضيف أو ينقص من أي ناد.

    تصريحات عزمي مجاهد تشير إلى عدم اعتراض مجلس الزمالك وقتها على حصول الأهلي على لقب نادي القرن الإفريقي، بل تشير إلى العلاقة القوية التي كانت تجمع بين المجلسين والتي جعلت الزمالك يوجه التهنئة للأهلي في تلك المناسبات والعكس صحيح وفقا لما أشار به خلال تصريحاته.

    وعلى الجانب الأخر وفي الوقت الحالي، جاء حديث خالد الغندور قائد الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك الأسبق منافيا تماما لحديث عزمي مجاهد حيث قال: “نادي الزمالك لم يهنئ النادي الأهلي عند حصوله على لقب نادي القرن الإفريقي، كنت كابتن في الزمالك ولم نهنئ الأهلي بل كنت حزينا للغاية عند منح الأهلي اللقب لأنه كان أقل من الزمالك في البطولات الإفريقية في ذلك الوقت وكان حاصلا على 7 بطولات وحصل الزمالك على 9”.

    ويشير خالد الغندور إلى أن الزمالك لم يقدم التهنئة للأهلي وقتها رغم حديث عزمي مجاهد الذي يشير إلى أن مجلس إدارة الزمالك وقتها لم يعترض.

    إثارة القضية تضر الكرة المصرية

    وفي سياق متصل، أكد كمال درويش رئيس الزمالك عام 2000، بأن إثارة قضية نادي القرن ليس في صالح الكرة المصرية مشددا على أنه لم يتقاعس في الحصول على حق الزمالك في أي يوم من الأيام.

    وأشار كمال درويش في حديثه إلى أن علاقة الأهلي والزمالك تاريخية ومنذ القدم كان الناديين يتبادلان برقيات التهنئة، ولكن الوضع تغير اليوم، مما يعكس عدم اعتراض كمال درويش وقتها على منح الأهلي لقب نادي القرن الإفريقي.

    جدير بالذكر أن مرتضى منصور قام بإصدار أوامر بتعليق لافتات خاصة على أسوار نادي الزمالك تنصب النادي بطلا للقرن الإفريقي رغم منح الأهلي اللقب من جانب الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف”.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق